الرئيسية / الوطنية/

فرع الإتحاد العام لطلبة تونس بمعهد الصحافة يدين العنف البوليسي بمقر “وات” ويعتبر اقتحام قوات الأمن لمقرّها حادثة خطيرة

uget - فرع الإتحاد العام لطلبة تونس بمعهد الصحافة يدين العنف البوليسي بمقر “وات” ويعتبر اقتحام قوات الأمن لمقرّها حادثة خطيرة

اعتبر فرع الإتحاد العام لطلبة تونس بمعهد الصحافة وعلوم الإخبار اقتحام قوات الأمن اليوم إلى اقتحام مقر وكالة تونس إفريقيا للأنباء من أجل فرض تعيين كمال بن يونس رئيسا مديرا عام على رأس الوكالة حادثة خطيرة هي الأولى من نوعها في الساحة الإعلامية التونسية .

وأدان فرع الإتحاد في بيان له بشدّة سياسة الأمر الواقع والعنف البوليسي التي تنتهجها السلطة من أجل إخراس الصحافة الحرة، والسيطرة على أبناء القطاع محذّرا من أن ردود الفعل العنيفة من قبل السلطة لن تزيد الوضع إلا قتامة وسوءا ولن تؤدّي إلا إلى مشهد إعلامي لا يختلف في شيء عن إعلام ما قبل 2011.

واعتبر أنّ حرية الاعلام واستقلاليته مكسب لا رجوع عنه منتقدا في هذا الصدد التصعيد الحاصل بعد أن جوبه قرار تعيين بن يونس بغضب واستنكار شديدين من قبل عموم الصحفيين والعاملين بالوكالة خاصة و اضطرارهم إلى الدخول في اعتصام مفتوح بمقر مؤسستهم احتجاجا على هذا التعيين السياسي المسقط الذي من شأنه أن يعيد إلى إعلام التعليمات والولاءات مشيرا إلى انّ هذه الخطوة تعدّ ارتدادا خطيرا عمّا تحقّق من مكاسب في قطاع الصحافة إبان انتفاضة الحريّة والكرامة .
.
كما جدّد فرع اتحاد الطلبة بمعهد الصحافة دعمه اللامشروط ومساندته التامة للصحفيين والعاملين بوكالة تونس إفريقيا للأنباء واستعداده لخوض كافة الأشكال النضالية اللازمة دفاعا عن الوكالة و استقلاليتها داعيا في هذا الإطار أحرار معهد الصحافة وعلوم الاخبار من طلبة وأساتذة إلى الالتفاف حول مطالب الصحفيين ب”وات” وإسناد نضالاتهم لتظل أقلام الصحفيين حرة وأصواتهم في خدمة أبناء الشعب لا أبواقا للنظام.

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة