عبير موسى تُهاجم الغنوشي وتؤكد أنه فقد شرعيته السياسية

المرأة
Editorial Department25 يوليو 2020
عبير موسى تُهاجم الغنوشي وتؤكد أنه فقد شرعيته السياسية


أكدت رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر، عبير موسي، في البرلمان التونسي في تصريحات صحافية، أن رئيس البرلمان راشد الغنوشي فقد شرعيته السياسية، وفي انتظار أن يفقدها قانونيا عن طريق سحب الثقة منه في جلسة عامة، واعتبرت أن مشاركة الغنوشي في اجتماع مكتب البرلمان، للنظر في لائحة سحب الثقة منه، تعد "خرقا واضحا للقانون وتضارب مصالح ".
وينعقد بعد ظهر اليوم الجمعة، اجتماع آخر لمكتب البرلمان للنظر في تحديد جلسة عامة للتداول في لائحة سحب الثقة من رئيس البرلمان راشد الغنوشي، رجحت موسي "أن تبرمج نهاية الشهر الجاري وقبل العطلة البرلمانية".
وشددت موسي على أن الغنوشي "ليس من حقه أن يحضر اجتماع مكتب البرلمان، ولا أن يصوت حول عقد الجلسة العامة للتداول في سحب الثقة منه"، مؤكدة "أنه أصبح الخصم والحكم في الوقت نفسه".

الخصم والحكم
وقالت رئيسة كتلة الدستوري الحر، إن "الغنوشي ونواب كتلته النهضة، لجأوا إلى ما وصفتها بـ"الخزعبلات" في محاولة لتشتيت القوى الوطنية الموحدة حول سحب الثقة منه، الأمر الذي يدل على "حالة الارتباك" التي يعيشونها، وحول التحركات المرتقبة للحزب في صورة عدم تعيين جلسة عامة لسحب الثقة من الغنوشي، قالت إن هياكل الحزب الدستوري الحر ستجتمع لاحقا للنظر في قرارات مكتب البرلمان ومدى الاستجابة لمطالب نواب الكتلة.

قد يهمك ايضا:

موسي تؤكد عناصر إخوانية منعت الإعلام من دخول البرلمان لعدم رصد جرائمهم 

موسي تؤكد النهضة أرسلت عناصر ميليشيات اعتدت على نواب كتلة الدستور الحر