سمراوات يُلقن فتاة "علقة ساخنة" بسبب عنصريتها والسخرية منهن

المرأة
Editorial Department21 يوليو 2020
سمراوات يُلقن فتاة "علقة ساخنة" بسبب عنصريتها والسخرية منهن


يبدو أن أصحاب البشرة السمراء في جميع انحاء العالم، قرروا انهاء العنصرية بشكل نهائي، فلم تتوقف المظاهرات المنددة بوقف العنصرية في جميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية منذ عدة أشهر، ولم يكتفوا بذلك فقط، ولكن انتقل التنديد بالعنصرية السلمي إلى الاعتداء بالضرب في بعض الأحيان على من يشاركوا في العنصرية.وفي مقطع فيديو جديد متداول عبر منصات السوشيال ميديا المختلفة، ظهر فيه مجموعة فتيات من صاحبات البشرة السمراء وهت يعتدين بالضرب على فتاة "بيضاء" ويلقننها علقة ساخنة في أحد المطارات، بعد ان قامت بالعنصرية عليهن والسخرية منهن بشكل كبير.ويظهر في مقطع الفيديو سخرية الفتاة البيضاء من الفتيات ذو البشرة السمراء، وسرعان ما اعتدوا بالضرب عليها بشكل كبير، وهو ما اجبر صديقها على ان يتحول لحائط للدفاع عنها وسط الاعتداء المبرح بالضرب.وعلى جانب آخر، شن أفراد أجهزة إنفاذ القانون الاتحادية، يوم السبت الماضي، حملة على المحتجين فى مدينة بورتلاند بولاية أوريجون الأمريكية، بموجب الأمر التنفيذى لإدارة الرئيس دونالد ترامب بحماية النصب التذكارية الأمريكية فيما وصفته الحاكمة الديمقراطية للولاية "بمسرحية سياسية".وإضافة إلى أفراد حماية الحدود قالت وكالة إنفاذ قوانين الهجرة والجمارك الأمريكية إن أفرادا من الوكالة يساعدون هيئة الحماية الاتحادية التابعة لوزارة الأمن الداخلى التى توفر الأمن للمبانى الاتحادية، ووصفت كيت براون حاكمة ولاية أوريجون ذلك الإجراء بأنه" اساءة صارخة لاستخدام الحكومة

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

  حقيقة تقديم عمل فني عن السيدة الأميركية الأولى ميلانيا ترامب

ابنة أخ الرئيس الأميركي دونالد ترامب تؤكد في كتابها إن عمها أهان العديد من النساء