البريمييرليغ يلغي حركة مناهضة العنصرية وقادة الأندية يجدون حلا بديلا

GettyImages 1361034052 - البريمييرليغ يلغي حركة مناهضة العنصرية وقادة الأندية يجدون حلا بديلا

قررت رابطة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم في بيان رسمي، الأربعاء، إلغاء جلوس لاعبي “البريمييرليغ” على ركبة واحدة قبل كل مباراة، كما حدث في الموسم الماضي، على أن تنحصر هذه الحركة في مواجهات محددة.

اقرا ايضا

1660858154 Siliana 660x330 - البريمييرليغ يلغي حركة مناهضة العنصرية وقادة الأندية يجدون حلا بديلا

سليانة: حريق جبل لشيهب بالكريب لازال متواصلا وأتى مبدئيا على حوالي 16 هكتارا من الكساء الغابي

2022/08/18 22:29
oness jaber 660x330 - البريمييرليغ يلغي حركة مناهضة العنصرية وقادة الأندية يجدون حلا بديلا

بطولة سينسيناتي الامريكية: انس جابر تنهزم امام التشيكية كفيتوفا

2022/08/18 22:18

وجاء في بيان رابطة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم: “قررنا اختيار لحظات مهمة للركوع على ركبة واحدة خلال الموسم لتسليط الضوء على وحدتنا ضد جميع أشكال العنصرية، وبذلك نواصل إظهار تضامننا من أجل قضية مشتركة”.

وأكد بيان الرابطة أنها تؤيد قرار القادة (يقصد قادة الأندية المشاركة في البطولة)، وسترفع من مستوى الرسائل المناهضة للعنصرية كجزء من حملتها “لا مكان للعنصرية”، وهي عبارة تظهر على أكمام اللاعبين، الذين يخوضون منافسات الدوري الإنكليزي.

وكان لاعبو الدوري الإنكليزي قد جلسوا على الركبة من شهر يونيو عام 2020، عندما استؤنف الموسم بعد توقف دام قرابة ثلاثة أشهر بسبب جائحة كورونا، بعد شهر من مصرع المواطن الأميركي الأسود جورج فلويد اختناقاً على يد شرطي أبيض في الولايات المتحدة.

يذكر أن كولن كابرنيك، اللاعب السابق لنادي سان فرانسيسكو لكرة القدم الأميركية، قد بدأ هذه الايماءة بعد أن ركع على ركبة واحدة خلال النشيد الوطني في 2016 لدعوة بلاده إلى حماية حقوق الأميركيين من عنف الشرطة، ولا سيما السود، وبات مشهداً مألوفاً في العديد من الرياضات منذ مقتل فلويد.

لكن العديد من لاعبي الدوري الإنكليزي، بمن فيهم الذين كانوا عرضة لإساءات عنصرية، قالوا إن هذه البادرة تفقد تأثيرها، كذلك انتقد بعض السياسيين اليمينيين في بريطانيا ارتباطها بالحركة الاحتجاجية “حياة السود مهمة”.

وبدلاً من كل مباراة، يعتزم لاعبو الدوري الركوع في المرحلة الافتتاحية للموسم نهاية الأسبوع الحالي، وقبل المراحل المخصصة لشعار “لا مكان للعنصرية” في أكتوبر مارس القادمين، بالإضافة الى يوم “بوكسينغ داي” الذي يلي عيد الميلاد، في اليوم الأخير من الموسم، وقبل نهائيَّي كأس الاتحاد الإنكليزي وكأس الرابطة.

شارك المقال
  • تم النسخ