العراق ولبنان يوقعان مذكرة تفاهم للتعاون العسكري

FHrZVuYWQAA2KuL - العراق ولبنان يوقعان مذكرة تفاهم للتعاون العسكري

شهدت العاصمة العراقية بغداد، اليوم الثلاثاء، توقيع مذكرة تفاهم للتعاون العسكري بين العراق ولبنان، وفق ما ذكر بيان لوزارة الدفاع العراقية أوضح أن الوزير جمعة عناد سعدون التقى نظيره اللبناني موريس سليم، وبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين.

اقرا ايضا

1642964415 meteo - العراق ولبنان يوقعان مذكرة تفاهم للتعاون العسكري

عاجل: نشرة متابعة للوضع الجوي هذه الليلة..

2022/01/24 21:54
1643056936 163 024225 afcon matches sunday 9january2022 700x400 - العراق ولبنان يوقعان مذكرة تفاهم للتعاون العسكري

كاس امم افريقيا – غامبيا الى الدور ربع النهائي

2022/01/24 21:42

وتابعت أن هذه الزيارة الرسمية جاءت لمناقشة القضايا التي تهم البلدين، مضيفة “وقع الوزير العراقي مع نظيره اللبناني مذكرة تفاهم خاصة بتطوير العلاقات العسكرية بين البلدين”.

مسؤول حكومي عراقي أكد لـ”العربي الجديد”، شريطة عدم ذكر اسمه، أن التفاهمات العسكرية مع لبنان تندرج ضمن توجه بيروت للحصول على دعم عسكري من الدول العربية والصديقة للبنان، مبيناً أن الجانب العراقي أعرب عن استعداده لتقديم المساعدة في هذا الإطار، ومن المتوقع أن يزور وفد عسكري عراقي لبنان خلال الفترة المقبلة أيضاً.

ووصل الوزير اللبناني إلى بغداد أمس الاثنين، في زيارة التقى خلالها عدداً من المسؤولين الأمنيين والعسكريين العراقيين لمناقشة الملفات المشتركة في الجوانب العسكرية والأمنية.

ومساء أمس الاثنين، التقى مستشار الأمن القومي العراقي قاسم الأعرجي وزير الدفاع اللبناني، بحسب بيان لمستشارية الأمن القومي العراقي أكد أن “الأعرجي بحث مع وزير الدفاع اللبناني والوفد المرافق له تعزيز العلاقات الأخوية بين بغداد وبيروت، وسبل الارتقاء بها”.

كذلك تناول اللقاء، وفق المصدر ذاته، “بحث تطوير التعاون الأمني والعسكري بين البلدين، بما في ذلك توقيع مذكرة تعاون بين وزارتي الدفاع العراقية واللبنانية في المجال العسكري”. وقال الأعرجي خلال اللقاء إن “العراق حريص على عمقه العربي ويسعى لترسيخ أمن واستقرار المنطقة”، مشيراً إلى أن “التفكك والتناحر والنزاعات لا تصب في مصلحة العرب”.

وتابع الأعرجي أن “مبادئ الحكمة والاعتدال والتسامح يجب أن تكون الخيار بمواجهة الأزمات في المنطقة”.

من جهته، شدّد وزير الدفاع اللبناني على “أهمية الالتفات إلى المصالح المشتركة التي تجمع الأشقاء العرب، والسعي لتعزيزها، بما يخدم المصالح التي تجمع الدول العربية”.

شارك المقال
  • تم النسخ