ختام محادثات السيسي وبينت: الحفاظ على التهدئة في غزة والضفة

اختتم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي محادثاته مع رئيس وزراء دولة الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينت، اليوم الاثنين، بمدينة شرم الشيخ، بحضور وزير الخارجية سامح شكري، ورئيس المخابرات العامة اللواء عباس كامل، ورئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي آيال هولاتا، والسكرتير العسكري لرئيس الوزراء آلي جيل، وكبيرة المستشارين شيمريت مائير، وسفيرة دولة الاحتلال بالقاهرة.

وقالت الرئاسة المصرية إن جلسة مباحثات ثنائية عقدت بين الجانبين تم خلالها بحث تطورات العلاقات الثنائية في مختلف المجالات، فضلاً عن مستجدات الأوضاع على الساحتين الإقليمية والدولية، خاصةً ما يتعلق بالقضية الفلسطينية.

وأكد السيسي دعم مصر لمختلف جهود تحقيق السلام الشامل بالشرق الأوسط، استنادا إلى حل الدولتين وعلى أساس قرارات الشرعية الدولية، بما يساهم في تعزيز الأمن والرخاء لكافة شعوب المنطقة.

وأشار السيسي إلى أهمية دعم المجتمع الدولي جهود مصر لإعادة الإعمار بالمناطق الفلسطينية، بالإضافة إلى ضرورة الحفاظ على التهدئة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، لا سيما مع تحركات مصر المتواصلة لتخفيف حدة التوتر بين الجانبين بالضفة الغربية وقطاع غزة.

ولم ينقل البيان الرسمي المصري أي تصريحات عن ممثلي دولة الاحتلال.