أفغانستان: "طالبان" تغلق حسابات مصرفية لمسؤولين حكوميين سابقين

أغلقت حركة “طالبان” الحسابات المصرفية لعدد من المسؤولين في الحكومة السابقة، ولضباط ومسؤولين في الجيش الأفغاني، وأعضاء البرلمان ومجلس الشيوخ ووجوه سياسية بارزة في البلاد.

وقال القيادي في الحركة وهو عضو اللجنة الثقافية إنعام الله سمنغاني، في تصريح صحافي له، إن حركة طالبان أغلقت الحسابات البنكية لعدد من المسؤولين في الحكومة السابقة الذين لاذوا بالفرار من أفغانستان، دون إعطاء تفاصيل إضافية.

لكن وسائل التواصل الاجتماعي تداولت خطابًا للبنك المركزي مرسل إلى البنوك الخاصة داخل البلاد والبنوك الخارجية، ويطلب فيه إغلاق الحسابات لوزراء الحكومة السابقة ولمستشارين فيها.

كما أمر البنك المركزي بإغلاق حسابات كل أعضاء البرلمان وأعضاء مجلس الشيوخ ووكلاء الوزراء ورؤساء البلديات وغيرهم من كبار المسؤولين في الحكومة. ولم يعلق البنك المركزي حتى الآن رسميا على الخطوة.