منوبة:5286 مترشحا يشرعون في اجتياز اختبارات الباكالوريا والتحاق تلميذتين مصابتين بفيروس”كورونا” بمركز المهدية

في ظروف غلبت عليها المخاوف من عدوى فيروس “كورونا” ووسط اجراءات صحية ووقائية استثنائية، التحق، اليوم الأربعاء، 5286 تلميذا وتلميذة في ولاية منوبة (4164 من المعاهد العمومية، و697 من المعاهد الخاصة، و425 بصفة فردية) بـ16 مركز امتحان موزعة على مختلف معتمديات الجهة لاجتياز امتحانات الدورة الرئيسية من مناظرة الباكالوريا.

وشهدت الدورة، وفق تصريح المندوبة الجهوية للتربية بمنوبة، دلندة المباركي، لـ”وات”، نقل تلميذتين من منوبة ودوار هيشر مصابتين بفيروس “كورونا” الى مركز الايواء والامتحان باحد نزل ولاية بالمهدية، وذلك بواسطة سيارة اسعاف وفرتها أمس الثلاثاء الادارة الجهوية للصحة، إلى جانب تسخير كافة الظروف المناسبة لحالتي اشتباه بالاصابة في مركزي امتحان بالمرناقية والجديدة واللتين ستجتازان الامتحان في قاعة معزولة.

كما تشهد الدورة، اجتياز 3 مساجين بسجن المرناقية للمناظرة ، و10 حالات خاصة تم تمتيع أصحابها بإجراءات استثنائية باضافة ثلث الوقت القانوني، وفق ذات المصدر.

وأكدت المباركي على تسخير كل الإمكانيات المادية والبشرية لتنظيف وتعقيم مراكز الامتحان بالتنسيق مع المعتمديات والبلديات، مع توفير كافة المستلزمات الوقائية والصحية اللازمة لتأمين ظروف آمنة للامتحانات ولضمان سلامة التلاميذ والإطار التربوي والإداري.

وتم، بالتنسيق مع مختلف الهياكل الادارية والامنية والعسكرية، نقل الامتحانات وتأمين محيط المؤسسات التعليمية، ومراكز الاختبار، ومركز الاصلاح بالمدرسة الاعدادية النموذجية بمنوبة، وتوفير المناخ الملائم للمترشحين لاجتياز الامتحانات التي يشرف على مراقبتها 2430 استاذا واستاذة.

وكان رئيس الحكومة هشام المشيشي قد تحول مرفوقا بوزير التربية، فتحي السلاوتي، ووالي منوبة، محمد شيخ روحه، صباح اليوم، إلى معهد الفارابي بالمرناقية من ولاية منوبة لمواكبة إنطلاق إختبار إمتحانات ?البكالوريا? في دورتها الرئيسية ولقاء المترشحين والاطار التربوي.