الوضع الوبائي في تونس
الحالات
99٬280
الوفيات
3٬359
مريضة حاليا
22٬314
حرجة
310
الحالات التي شُفيت
73٬607
أخر تحديث بتاريخ 12/04/2020 الساعة 5:36 ص

المغربي النصيري يقود "ريمونتادا" إشبيلية بثنائية رائعة

شهدت مباراة نادي إشبيلية الإسباني وضيفه كراسنودار الروسي، في الأسبوع الثالث من دوري أبطال أوروبا، إثارة كبيرة قادها النجم المغربي، يوسف النصيري، الذي أعاد ناديه من بعيد، وحقّق معه “ريمونتادا” تاريخية بثلاثة أهداف مقابل اثنين.

وعانى النادي الأندلسي بتأخّره في النتيجة بهدفين، بعد أن تقدّم ماغوميد سوليمانوف وماركوس بيرغ، في الدقيقتين 17 و 21 توالياً، وجاء طرد الظهير الأيمن، خيسوس نافاس قبل نهاية الشوط الأول بثوان، ليزيد من متاعب إشبيلية الذي فقد معالمه على أرضية الملعب.

وانتظر المهاجم المغربي، يوسف النصيري، دوره بصبر كبير بعدما رصدته الكاميرا في عدة مناسبات، وهو ينتظر فرصته بقلق لغاية الدقيقة 60 عندما دخل بديلاً لزميله خوان جوردان، ليبدأ مهرجان الأهداف دقائق قليلة بعدها.

واستغل النصيري خطأً فادحاً من مدافع كراسنودار، ليسجّل هدفه الأول وهدف التعديل لناديه (2-2)، عند الدقيقة 69 بطريقة رائعة، ليضيف الثالث بعد أربع دقائق بطريقة رائعة، قلب فيه تأخّر ناديه لتفوّق مستحق.

يذكر أن المدير الفني، جوليان لوبيتيغي، فضّل إراحة حارسه المغربي، ياسين بونو، وأشرك بديله توماش فاتسليك الذي تلقى هدفين، مما سيعجّل عودته لحراسة شباك إشبيلية.

ورفع إشبيلية رصيده للنقطة 7، ليشارك تشلسي صدارة مجموعته، بفضل فوزين وتعادل، بينما اكتفى كراسنودار بالمركز الثالث، فيما بقي رين الفرنسي في المرتبة الرابعة.