وردنا الآن : أول تحرك رسمي ضد القابلة التي رفضت الكشف عن حامل (التفاصيل)

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي أمس الأربعاء 14 أكتوبر 2020، فيديو لقابلة في مستوصف مرناق، يقول صاحب الفيديو إنّها رفضت فحص زوجته الحامل والتي كانت تعاني من آلام، لا لشيء إلاّ لأنّها كانت بصدد الدردشة مع زميلة لها، حسب قوله.

إقرأ أيضا

وقد إتصلت موزاييك بالمدير الجهوي للصحة ببن عروس منصف الهواني، الذي أكّد في تصريح لبرنامج صباح الناس اليوم الخميس، أنّ الإدارة الجهوية للصحة شاهدت بدورها الفيديو المنشور على موقع فايسبوك، قررت فتح تحقيق رسمي في الغرض للتثبت من جميع المعطيات، مشدّدا على أنّه في صورة وجود أي تقصير سيتحمل كل مقصّر مسؤوليته و سيتم تطبيق القانون.

وكشف أنّ فريقا من الادارة الجهوية للصحة ببن عروس ستتنقّل غدا الجمعة إلى المستوصف المذكور للوقوف على حيثيات الفيديو، متقدّما بإعتذاره لصاحب الفيديو في صورة وجود تأخير أو تقصير في العناية بزوجته، وفق تعبيره.

قد يعجبك ايضا