تونس اليوم : وفاة شخص بكورونا لعدم توفر سرير إنعاش بالمستشفيات

توفي اليوم أحد حاملي فيروس كورونا يقيم منذ فترة بالمستشفى الجهوي بجرجيس لعدم توفر سرير إنعاش له على مستوى المستشفيات الجامعية بالجمهورية. وقال كاهية مدير الصحة الأساسية بالادارة الجهوية للصحة بمدنين الدكتور زيد العنز لمراسلتنا نعيمة خليصة إن الفقيد هو واحد من بين خمسة آخرين كان تحدث عن ضرورة نقلهم الى أقسام الانعاش بالمستشفيات الجامعية خوفا من تعكر حالتهم الصحية باعتبارهم يحملون الفيروس ولكن لقي مطلبه الرفض اما بسبب عدم توفر أسرة إنعاش أو رفض ايوائهم لعدم توفر طبيب انعاش خاص بمراقبة الحالات الايجابية دون سواها. في الأثناء، أفاد الدكتور زيد أنه تم تسجيل خمس حالات ايجابية جديدة محلية بحومة السوق جربة على علاقة بحالات سابقة وهو ما ينذر بتكون بؤرة لتفشي الفيروس بالجهة فضلا عن تسجيل 19 حالة شفاء واحدة من مدنين والبقية من ولاية قابس غادر منهم 16 شخصا وفضّل 3 اخرين مزيد البقاء بمركز الحالات المثبتة مخبريا بالجزيرة. وتعقيبا على حالة الوفاة تضم ولاية مدنين مستشفى جامعي لم يستقبل منذ انتشار فيروس كورونا المستجد بعد فتح الحدود بتاريخ 27 جوان الفارط أي حالة مثبتة مخبريا وبقي قسم الانعاش فارغا بأسرته ولكن رفض الأطباء قبوله بتعلة توفر طبيب الانعاش واحد بالمكلف بالحالات العادية ويرفض العمل بقسم الكوفيد مبررا ذلك بخوفه من العدوى وبالتالي نقلها الى المرضى.

قد يعجبك ايضا