إصابة أسرع رجل في العالم بفيروس كورونا

أعلن وزير الصحة الجمايكي عن إصابة أسرع رجل في العالم، أوسين بولت، بفيروس كورونا بعد أن أجرى كشوفات أثبتت إيجابية حالته، إذ اتخذ البطل الأولمبي على ضوء ذلك قرار البقاء ببيته لأسبوعين كاملين بأمل أن يتماثل للشفاء دون نقل العدوى.

وقال بولت في تسجيل فيديو على حسابه في موقع “تويتر”: “استفقت صباح اليوم ورأيت كبقية الناس، أن نتائجي كانت إيجابية، بعد أن أجريت فحوصات يوم السبت الماضي، بنية مغادرة جمايكا، لارتباطي بعمل معيّن، لكن اليوم أحاول أن اتحلى بمسؤولية أكبر، ولهذا سأبقى هنا في أمان، علما أنه لم تظهر علي أي علامة”.

إقرأ أيضا

واحتفل بولت قبل أسبوع، بعيد ميلاده الـ(34)، بحضور مجموعة من النجوم والرياضيين، كان من بينهم مهاجم مانشستر سيتي، رحيم سترلينغ، ولاعب باير ليفركوزن، ليون بايلي، ولحسن حظ الأول فإن نتائج فحوصات أجراها بعد عودته من الحفل، بيّنت عدم إصابته بالوباء.

وارتفع عدد الإصابات بكورونا في جامايكا مؤخراً، ليسجّل 60 حالة كل يوم، بعد أن كانت أقل من 10 مصابين خلال الأسابيع الماضية، وأحصى البلد 1612 مصاباً منذ بداية الأزمة الصحية، توفي على إثرها 16 شخصاً.

ويعتبر بولت من بين أشهر الرياضيين في العالم، إذ سجّل أفضل توقيت في سباقي 100 متر و200 متر بالأولمبياد، ونال الميدالية الذهبية 8 مرات، منها 3 متتالية في 2008 و2012 ثم 2016.

قد يعجبك ايضا