Take a fresh look at your lifestyle.

مجموعة فيسبوكية تونسية “The Art dose” تنشر الفن و الجمال و تقطع مع الرداءة

بعيدا عن المجموعات الفايسبوكية الأخرى وعما هو متداول من الكتابات الفايسبوكية السائدة اختارت مجموعة art dose هذه المجموعة الافتراضية التي دخلت العالم الافتراضي منذ زمن قصير جدا لا يتجاوز الأشهر المعدودات أن تخصص هذا الفضاء الذي جمع بين نغمات الموسيقي الهادئة و الصور الساحرة والكتابات النابعة من أعماق القلب .

بين ذاك وذاك تمازجت الفنون وعبرت عن رقي كل المنتمين لهذه المجموعة التي قطعت مع السائد والمألوف وعادت بنا الى الزمن الجميل بنشرها لاوتار الموسيقي القديمة والحان عبد الحميد حافظ و لطفي بوشتاق و أنغام موسيقية راقية خالية من النغم المتطفل ونشرت صور جملية واهتمت بجمال المدينة العتيقة فلم ينسى القائمين علي هذه المجموعة نشر أزقة المدينة العتيقة بجمالها وهدوءها وجعل كل المتابعين يعيشون رحلة بين احضانها حتى أولئك الذين لم يزورها ابدا تعرفوا على ازقتها وتمنوا أن يزورها يوما ما

ولم تكتفي هذه المجموعة بالصور الجميلة والصور المدن الطبيعة بل كذلك زينت هذا العالم الافتراضي بمجموعة من الحكم و الكلمات التي يعتبر منها كل من يقرأها . بهذه البساطة وبهذا الجمال استطعت هذه المجموعة الافتراضية أن تتميز عن غيرها من المجموعات الفايسبوكية وجذبت إليها جمهورا عريضا من فئات مختلفة انشدت الى هذا الجمال وروح الإبداع التي تنشره وأصبحت تمثل لدي البعض المجموعة الأفضل التي لابد أن يزورها كل يوم ليأخذ قسطا من الراحة ويستمتع بتصفح منشوراتها الخالية من التفاهة التي عاهدنها في مواقع التواصل الاجتماعي.
و تجاوز عدد متابعيها الآلاف من فئات مختلفة جمعهم الفن والإبداع والجمال خاصة في فترة الحجر الصحي التي بدأ فيها العالم خاليا من كل جمالية فهل نحن اليوم بحاجة إلي رفع مستويات المجموعات االفايسبوكية لترتقي الي مستوى يرفع من مستوى ثقافة ووعي المواطن أو الفايسبوكي باعتبار أن الفايسبوك أصبح عالمنا الثاني بعد الشارع والعائلة ؟
الكاتبة : فاتن الحويمدي

قد يعجبك ايضا
error: جميع الحقوق محفوظة © رصد التونسية