تونس : مكاتب الصرف اليدوي للعملة وفرت مداخيل بالعملة الصعبة ناهرت 100 مليون يورو خلال 8 اشهر

الوطنية
Editorial Department7 فبراير 2020
تونس : مكاتب الصرف اليدوي للعملة وفرت مداخيل بالعملة الصعبة ناهرت 100 مليون يورو خلال 8 اشهر


قال محافظ البنك المركزي التونسي مروان العباسي، الجمعة، ان العائدات السياحية بالعملة الصعبة تحسنت بشكل جيد خلال سنة 2019 بفعل اداء مكاتب الصرف اليدوي للعملة التي اسهمت في توفير عائدات بالعملة الصعبة.

واشار خلال جلسة حوار بمجلس نواب الشعب، الى الى ان هذه المكاتب وفرت، على امتداد 8 اشهر، حوالي 250 مليون دينار بالعملة الصعبة (100 مليون يورو) وان الفترة القادمة شتشهد تحسنا “خاصة وان اصحاب المكاتب لايزالون في مرحلة تجريبية”.

وقال العباسي “سياحة 2019 تغيرت عن السياحة في السنوات السابقة بفعل دخول السياح الجزائريين والروس وهو ما خلق دينامكينة اقتصادية (خدمات صحية و كراء المنازل والشقق) لكنها لم تسمح بدخول العملة الصعبة للمسالك الرسمية”.

وابرز ان مكاتب الصرف اليدوي ساهمت في دخول أموال بالعملة الصعبة الى المسالك الرسمية ملاحظا ان البنك المركزي التونسي يشترط على اصحاب المكاتب طلب توفر الكفاءة فقط.

واشار العباسي، في ذات السياق، الى ان هناك 500 شخص يتدربون حاليا على اعمال الصرف اليدوي للعملة لدى الجمعية التونسية للبنوك والمؤسسات المالية.