حاورت نيلسون مانديلا، بان كي مون، شيمون بيريز وفرانسوا ميتران، بعد 30 عاما..>المرأة الحديدية> تغادر القناة المغربية الثانية

أعلنت القناة المغربية الثانية «دوزيم، عن مغادرة مديرة مديرية الأخبار سميرة سيطايل، وذلك بعد 30 سنة قضتها في القناة.

وكانت سيطايل، التي تلقب بـ»المرأة الحديدية»، قد التحقت بالقناة الثانية سنة 1990، حيث شغلت عدة مناصب آخرها منصب مديرة الأخبار.

وأشار بلاغ للقناة نشرته وكالة الأنباء المغربية، إلى أن سيطايل عملت في البداية كمراسلة صحافية وأعدت على الخصوص برنامجا يتناول موضوع الدعارة، كما أشرفت على أول سلسلة لربورتاجات تُعنى بمغاربة العالم.

إلى جانب ذلك، قدمت سيطايل برامج حوارية عديدة، استضافت ضمنها مجموعة من الشخصيات البارزة على الصعيد الدولي، كنيلسون مانديلا، بان كي مون، شيمون بيريز وفرانسوا ميتران.

إقرأ أيضا

يشير المصدر أيضا إلى اشتغال سيطايل في السينما التسجيلية حيث أخرجت شريط «مذكرات المنفى» الذي يتطرق إلى فترة نفي الاستعمار الفرنسي الملك الراحل محمد الخامس والأسرة الملكية إلى مدغشقر عام 1953.

تولت سيطايل مهمة رئيسة تحرير لقطاع الأخبار، وبعدها مديرة الأخبار بالقناة كما تولت منصب نائبة المدير العام للقناة.

ويتابع المصدر مبرزا أن سيطايل مثلت «دوزيم» وبلادها في العديد من التظاهرات الوطنية والدولية «وأولت اهتماما متزايدا للقارة الأفريقية» لافتا في هذا الإطار إلى كونها «ساهمت في تأسيس شبكة صحفيات أفريقيا».

كذلك، يستحضر البلاغ تعيينها من طرف الملك محمد السادس، في فيفري من عام 2016، رئيسة لقطب الإعلام والاتصال بلجنة القيادة لـ»كوب 22» بمراكش، مشيدا بالدور الذي اضطلعت به خلال توليها هذه المهمة.

 

قد يعجبك ايضا