انتكاسة جديدة للاعبي الجزائر… نجم آخر ينتهي موسمه

يواصل "فيروس الإصابات" نخر جسد نجوم المنتخب الجزائري، بعد أن تعرض الكثير منهم لإصابات متفاوتة حرمتهم من لعب العديد من المواجهات المهمة، على غرار الظهير الأيسر لنادي سبال الإيطالي محمد فارس، وسفيان فيغولي لاعب غلطة سراي التركي، وآدم أوناس جناح نيس الفرنسي، وفوزي غلام نجم نابولي الإيطالي.

وكان الضحية الأبرز، يوسف عطال الظهير الأيمن لنادي نيس الفرنسي، والذي سيبتعد عن الملاعب لفترة قد تصل لحوالي 5 أشهر، ومن ثم يلتحق به المهاجم المحترف في الدوري الألماني مع نادي هوفنهايم إسحاق بلفوضيل.

ووفقاً لما أكده المدير الفني لنادي هوفنهايم ألبير شرودر، فإنّ موسم المهاجم الجزائري بلفوضيل قد انتهى بصفة رسمية، وهذا بسبب معاناته من إصابة خطيرة على مستوى الركبة.

إقرأ أيضا

وقال ألبير شرودر، في تصريحات، السبت، "أظن أنّ موسم بلفوضيل قد انتهى، ولن يكون قادراً على اللعب لغاية الموسم المقبل، لأن الإصابة التي تعرض لها في الأربطة تبقى خطيرة".

وكان اللاعب قد تعرض لهذه الإصابة، الموسم الماضي، قبل أن تنهي موسمه بشكل مبكر بعد قيامه بعملية جراحية أدت إلى غيابه عن بطولة أمم أفريقيا في مصر 2019 التي توج بها المنتخب الجزائري، رغم أنه كان قد تألق في ذات الموسم بتسجيله 16 هدفاً في 29 مباراة بـ"البوندسليغا".

واكتفى بلفوضيل اللاعب السابق لنادي إنتر ميلان الإيطالي، بلعب 5 مباريات فقط في الموسم الجاري، بعدد دقائق لم تتجاوز 269 دقيقة.

600 305 - انتكاسة جديدة للاعبي الجزائر... نجم آخر ينتهي موسمه

قد يعجبك ايضا