Rassd Tunisia - 1er site d'information en Tunisie

بحثاً عن أعذار منسية

لامبيدوسا

مكتب استقبال الأرواح المهاجرة
أميرة القادمة من حلب
شقّت طريقها من بين الأمواج العاتية
فلم يكن في استقبالها سوى آهات
وصرخات الأرق
حولها تستلقي الجثث بلا ملامح
باستمرار
وها هو الشفق الحائر
بين الرجاء والنسيان
فيما تغلق دموعها المتبقية
في علبة عطر فضية
وغداً لن تطلع الشمس

يا سلطان النوم
كن سميرنا طوال الليل
حتى لا ينام أحدٌ
ليس من حقنا أن نغفل ثانية
نحن الذين أوشكنا على الوصول.

■ ■ ■

تاريخ

يتطاول التاريخ من جديد
فيما الجميع يهرول باتجاه المرايا العمياء
لإحصاء أسنانهم المتناثرة
يتطاول التاريخ من جديد
فيما الجميع يهرول لمصافحة الأيادي
الميتة
يتطاول التاريخ من جديد
فيما الجميع يتفقّد جيوبه المثقوبة باستمرار
بحثاً عن أعذار منسية.

■ ■ ■

كلمات متقاطعة

أربعة حروف أفقية
حرية
حرفان أفقيان، جرحان
حب
يتهاطل المطر مائلاً، فيعميني
هناك
ضوء
طالما كلماتي تنام متقاطعة كالصليب
سوف أبقى.

■ ■ ■

غموض

أختار مفرداتي
حمّالة الأوجه
هاته الإشارات الغامضة
العيون الغامزة
هاته الثنايا والحاشية
لكي تتسع لاختباء الحرية
يا لها من حقيقة
أنا أعدّ مفرداتي
فيما أعدادها في تناقص.

■ ■ ■

خريطة

كل صباح أضع الحدود والأعلام
في أماكنها
ثقيلة هي الرموش
حيث المنتصرون، حيث المنهزمون
ألسنة أبجدية محترقة
في منتصف الليل، فيضان المحيط الغاضب
البراكين تثور في البحار
العاجزة بأعاليها عن احتواء الحمم
أنهار ولدت للتو من الصدوع والأخاديد
تجرف المتاريس والأسلاك الشائكة

أضع حدوداً جديدة
بمشابكي الفضية التي تمسك بقارات
بسلاسل جبلية
لكن قبل حلول الفجر
تتطاير المشابك
فتختفي بلدان من الخريطة
بحلول الصباح
تطفو الأعلام في أماكن أخرى
فيما تنتحب الأمهات على ضحايا مجهولين
كما لو كانوا من الأقرباء
مريم المجدلية تنحني لتقبيل أقدام طفل
مصلوب
ماء الإبريق سيعمّد بالنبيذ
حالما تنتهي مراسم الزفاف ينطلق العريس
إلى معركة مجهولة.

* Pambos Kouzalis شاعر من جزيرة قبرص، ولد في مدينة نيقوسيا حيث يعيش اليوم. درس تاريخ الفن وعلم الآثار في جامعة أثينا، ويعمل في التدريس وينشط في الحقل الثقافي. بالإضافة إلى مجموعاته الشعرية، شارك كوزاليس في إنتاجات مسرحية وتلفزيونية من خلال كتابة نصوص غنائية. نعثر في شعره على صوت شخصي، وخصوصية قبرصية تجمعه مع أقرانه الشعراء هناك، رغم انتمائهم إلى تقاليد الشعر اليوناني.

** ترجمة ميشرافي عبد الودود

600 1874 - بحثاً عن أعذار منسية

قد يعجبك ايضا