الرئيسية / عالمية/

جماهير الرجاء المغربي تثور والهدف رحيل السلامي وأعضاء الإدارة

1198457685 - جماهير الرجاء المغربي تثور والهدف رحيل السلامي وأعضاء الإدارة

نظم جمهور الرجاء الرياضي المغربي، اليوم الأحد، وقفة احتجاجية أمام مقر إدارة الفريق الأخضر، للمطالبة برحيل المدير الفني لـ”النسور” المغربي جمال السلامي، وأعضاء مجلس إدارة الفريق، بقيادة الرئيس رشيد الأندلسي.

ورغم أن السلطات الأمنية لمدينة الدار البيضاء لم تمنح موافقتها على ترخيص الوقفة الاحتجاجية التي شهدت مشاركة آلاف من عشاق الرجاء من مختلف أحياء العاصمة الاقتصادية للمغرب، إلا أن الأنصار لم يخلفوا الموعد الذي ضربوه سابقاً فيما بينهم، وحضروا بقوة من أجل إيصال صوتهم لمسؤولي الفريق، الذي يعيش على وقع أزمة مالية ضربته، بفعل الديون المتراكمة عليه.

واستشاط أنصار الرجاء غضباً، مباشرة بعد الخسارة التي تلقاها الفريق أمام غريمه التقليدي الوداد بهدفين لصفر في الجولة العاشرة من الدوري المغربي لكرة القدم، لتتوالى الانتقادات، التي طاولت العديد من أعضاء مجلس إدارة الخضر، وفي مقدمتهم الرئيس الأندلسي ومعه المدرب السلامي، الذي تطالب الجماهير برحيله والتعاقد مع ربان جديد، بإمكانه صون هيبة الفريق الذي يطلق عليه عشاقه لقب “العالمي”.

 

يذكر أن السلطات الأمنية طوقت مبنى إدارة الرجاء الرياضي، لمنع اقتراب الجماهير منه، مقابل ذلك وعد الجمهور الغاضب مسؤولي الفريق بالاستمرار في الاحتجاج حتى رحيل المسؤولين الحاليين، وكذلك بعض الأشخاص الذين يسمون أنفسهم بـ”الحكماء” ومن ضمنهم رؤساء سابقون للرجاء يشاركون في إدارة النادي، وكل الأمور الصغيرة والكبيرة التي تهمه.

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة