تعزيزات لـ"حزب الله" تصل إلى الميادين.. و"قسد" تستهدف قاعدة تركية

840098482 - تعزيزات لـ"حزب الله" تصل إلى الميادين.. و"قسد" تستهدف قاعدة تركية

أرسلت قوات “حزب الله” (اللبنانية)، المدعومة من “الحرس الثوري الإيراني”، تعزيزات عسكرية، اليوم الإثنين، إلى بادية الميادين بريف دير الزور الشرقي، وذلك عقب هجوم استهدف إحدى القواعد العسكرية التابعة للمليشيات الإيرانية في المنطقة من قبل خلايا تنظيم “داعش”، أسفر عن وقوع قتلى وجرحى، شرقي سورية.

اقرا ايضا

football - تعزيزات لـ"حزب الله" تصل إلى الميادين.. و"قسد" تستهدف قاعدة تركية

كأس إفريقيا للأمم (أقل من 23 سنة): عملية القرعة يوم الخميس بالقاهرة

2022/08/15 22:42
1659215656 ugtt almasder 660x330 - تعزيزات لـ"حزب الله" تصل إلى الميادين.. و"قسد" تستهدف قاعدة تركية

الحكومة واتحاد الشغل يستأنفان جلسات الحوار الاجتماعي بداية من اليوم الاثنين

2022/08/15 22:31

وأكدت مصادر محلية، لـ”العربي الجديد”، أن رتلاً عسكرياً تألف من قرابة 20 سيارة، مزودة غالبيتها برشاشات متوسطة، وصل اليوم الإثنين إلى منطقة المزارع بريف مدينة الميادين شرقي محافظة دير الزور، لافتةً إلى أن المنطقة شهدت استنفاراً أمنياً فور وصول التعزيزات.

ورجحت المصادر أن يكون الهدف من هذه التعزيزات هو تنفيذ عملية تمشيط واسعة في بادية الميادين بريف دير الزور الشرقي ضد خلايا تنظيم “داعش”، التي نفذت عدة هجمات ضد المليشيات الإيرانية منذ بداية العام الجاري في تلك المنطقة.

وكانت خلايا تنظيم “داعش” قد هاجمت بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة، ليل السبت/ الأحد، معسكر “الهلال الشيعي” الذي تتمركز بداخله مجموعات مليشيا “الحرس الثوري الإيراني” وأخرى تابعة لمليشيا “لواء فاطميون” (الأفغاني) في بادية الميادين بريف دير الزور الشرقي، ما أسفر عن وقوع سبعة عناصر بين قتيل وجريح، وأضرار مادية لحقت بالمعسكر نتيجة استهدافه بقذائف الهاون.

من جهة أخرى، استهدفت “قوات سورية الديمقراطية” (قسد) بالصواريخ القاعدة التركية في منطقة كلجبرين القريبة من مدينة مارع، الواقعة ضمن ما يُعرف بمنطقة “درع الفرات” شمالي محافظة حلب، ما تسبب بأضرار داخل القاعدة، من دون وقوع إصابات في صفوف عناصر الجيش التركي.

وردت القوات التركية على القصف واستهدفت بقذائف المدفعية نقاطاً عسكرية تابعة لـ”قسد” في محيط قرية الكوزلية غربي بلدة تل تمر بريف الحسكة الشمالي.

وكان عنصران من القوات التركية قد قُتلا، الثلاثاء الفائت، إثر قصف صاروخي من قبل قوات “قسد”، استهدف القاعدة العسكرية التركية في منطقة كلجبرين، شمالي محافظة حلب.

في سياق منفصل، قالت مصادر عسكرية عاملة لدى المعارضة السورية، في حديث لـ”العربي الجديد”، إن عنصراً من قوات النظام قُتل اليوم الإثنين، وجرح عنصر آخر كان برفقته، إثر استهداف فصيل “جيش النصر”، العامل ضمن تكتل “الجبهة الوطنية للتحرير”، قاعدة “م.د” لقوات النظام على محور قرية طنجرة، ضمن منطقة سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي.

وأوضحت المصادر أن الاستهداف جاء رداً على تنفيذ طائرة حربية روسية غارة جوية مستخدمة صواريخ تدريبية من نوع “جو – جو” فوق منطقة كنصفرة، في منطقة جبل الزاوية جنوبي محافظة إدلب.

كما استهدفت قوات النظام بقذائف الهاون بلدة كفرتعال بريف حلب الغربي، ما أدى لنفوق عدد من الأغنام، كما يعتبر هذا الاستهداف الثاني من نوعه خلال اليومين الماضيين، الأمر الذي يمنع المزارعين ورعاة الأغنام من الدخول إلى مناطقهم لجني محاصيلهم الزراعية ورعي أغنامهم.

إلى ذلك، عثر الأهالي على جثة رجل مقتول برصاص مجهولين على أطراف قرية كوكو بالريف الغربي من محافظة إدلب، حيث عملت فرق “الدفاع المدني السوري” (الخوذ البيضاء) على نقل الجثة إلى الطبابة الشرعية في مدينة إدلب، للكشف عنها ومعرفة تاريخ الوفاة والتعرف على الجثة.

شارك المقال
  • تم النسخ