ارتفاع ضحايا انهيار "متروبل" في إيران.. والشرطة تقمع المحتجين

GettyImages 1240854070 1 - ارتفاع ضحايا انهيار "متروبل" في إيران.. والشرطة تقمع المحتجين

كشف وزير الداخلية الإيراني، أحمد وحيدي، عن ارتفع عدد الصحايا إلى 29، مضيفا أن “هناك جثثا لازالت تحت الأنقاض يجري العمل على انتشالها”، بالتزامن مع تراجع الآمال بإخراج أحياء من تحت أنقاض انهيار مبنى “متروبول” التجاري حديث الإنشاء في مدينة عبادان جنوب غربي إيران، بعد مرور سبعة أيام على الكارثة.

اقرا ايضا

elect 660x330 - ارتفاع ضحايا انهيار "متروبل" في إيران.. والشرطة تقمع المحتجين

تركيز شباك موحد لاستفتاء 25 جويلية بفضاء المواطن في بلدية المنستير

2022/07/03 20:30
election isie 660x330 - ارتفاع ضحايا انهيار "متروبل" في إيران.. والشرطة تقمع المحتجين

هيئة الانتخابات تصدر “مدونة سلوك” الأطراف المشاركة في حملة الاستفتاء

2022/07/03 20:19

وشهدت المدينة ومدن أخرى احتجاجات للمطالبة بمحاسبة المسؤولين المتسببين في الحادث، وإعلان السلطات اعتقال أكثر من عشرة مسؤولين.

وتتواصل عمليات البحث عن العالقين تحت الأنقاض، أحياء أو أمواتا، حسب التلفزيون الإيراني، فيما تواجه العملية بطئاً شديداً بسبب المخاوف من انهيار الجزء المتبقي من برج “متروبول”، بعد تداعي أساسياته، والتحذيرات من احتمالات كبيرة لانهياره على رؤوس طواقم الإنقاذ والمشاركين في إزالة الركام. 

في الأثناء، أعلن وزير الداخلية الإيرانية أحمد وحيدي، المتواجد في مكان الحادث منذ أيام، أنه تم هدم بيوت ملاصقة للبرج لتسهيل عمليات إزالة الركام، مشيراً إلى زيادة عدد المعدات الثقيلة والحفارات الضخمة لتسريع العمليات.

ويتحدث المدعي العام لمحافظة خوزستان، صادق جعفري جغني، عن اعتقال 13 شخصاً ومسؤولاً متسبباً بوقوع حادث انهيار برج “متروبل”، من بينهم عمدة المدينة، منهم رؤساء بلديتها الحاليون والسابقون. 

وفي وقت توجه اتهامات للمدعي العام بمدنية عبادان بتقصيره في الحادث، يؤكد النائب العام الإيراني محمد جعفر منتظري أن السلطة القضائية ستبتّ في ما إذا كان المدعي العام في المدنية مقصراً ويتحمل أية مسؤولية وستعلن عن النتيجة اليوم، لافتاً إلى أن السلطة “لن تتغاضى عن البت في مخالفات المتسببين من أي جهاز كانوا”. 

من جهته، يقول النائب الأول للرئيس الإيراني محمد مخبر، أثناء زيارته عبادان وبرج “متروبول” المنهار وعيادة المصابين، إن “كارثة سيئة للغاية قد وقعت”، مشيراً إلى “الفساد بين المقاول والمالك والجهة المراقبة والأجهزة المكلفة بإصدار تراخيص البناء ومؤسسات أخرى”. 

وانتشرت وثائق بعد انهيار المبنى تشير إلى تحذيرات متعددة لمهندسين وجهات إيرانية بشأن وجود مخالفات كبيرة في بناء البرج، فضلاً عن تحذيرات صحافيين قبل عام بشأن افتتاح “متروبول” ووقوع مخالفات وفساد. لكن السلطات لم تعرها اهتماماً ولم تمنع افتتاح البرج. وقيل إن تراخيص البناء صدرت لإنشاء 6 طوابق لكن تم إضافة 4 طوابق أخرى بشكل غير قانوني. 

الشرطة الإيرانية تفرق تجمعات احتجاجية في عدة مدن

في غضون ذلك، انتشرت فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي تشير إلى تجمعات، مساء الجمعة، في مدينة “عبادان” والأهواز ومدن أخرى بمحافظة خوزستان، فضلاً عن مدينتي أصفهان ويزد، احتجاجاً على تقصير السلطات.  وتخللت الاحتجاجات شعارات سياسية ضد المسؤولين الإيرانيين.  كما أظهرت الفيديوهات سماع إطلاق النار واستخدام القنابل المسيلة للدموع لتفريق المحتجين في عبادان من قبل قوات التدخل السريع. 

إلى ذلك، أشارت وكالة “فارس” الإيرانية المحافظة إلى وقوع احتجاجات، مشيرة إلى تجمعات في مدن بندر ماهشهر وعبادان والأهواز وإصفهان وشاهين شهر، تضامناً مع أسر ضحايا حادث “متروبل” وحداداً عليهم. أضافت أن المحتجين رفعوا هتافات طالبت بمحاكمة المقصرين والمسببين للحادثة، منها: “يجب إعدام المسؤول غير اللائق”، و”الموت للمسؤول غير اللائق”. 

كما قالت إن الاحتجاجات شهدت أعمال عنف واستخدمت الشرطة القنابل المسيلة للدموع وأطلقت رصاصات تحذيرية جواً، عازية السبب إلى إصرار المحتجين على الدخول إلى أطراف البرج المنهار، حيث تجري عمليات الإنقاذ وإزالة الركام.  

شارك المقال
  • تم النسخ