ماسك و"تويتر": خطط مستقبلية ضخمة

GettyImages 1395371342 - ماسك و"تويتر": خطط مستقبلية ضخمة

لا تنضب خطط الرجل الأكثر ثراءً في العالم إيلون ماسك. فبعدما أعاد ابتكار صناعتين على الأقل عبر شركة السيارات الإلكترونية الخاصة به تسلا وشركة الصواريخ سبيس إكس، احتل عناوين المواقع الإخبارية والشاشات أخيراً بسعيه الحثيث للاستحواذ على شركة تويتر مقابل 44 مليار دولار أميركي.

اقرا ايضا

1653652936 accident - ماسك و"تويتر": خطط مستقبلية ضخمة

عاجل: حادث مرور بالطريق السيارة تونس-صفاقس وغلق جزئي للطريق..

2022/05/28 14:21
مسعود - ماسك و"تويتر": خطط مستقبلية ضخمة

كمال بن مسعود: “النظام السياسي المرتقب سيكون رئاسويّا والدستور الجديد لن يتضمّن مقومات النظام البرلماني”

2022/05/28 14:10

ومن أجل مسعاه هذا، قدّم الملياردير الأميركي عرضاً ترويجياً للمستثمرين في الأيام الأخيرة، أوضح فيه خططه الكبرى ــ التي قد يصعب على البعض تصديقها ــ بشأن “تويتر” وأهدافها المالية. وحصلت صحيفة نيويورك تايمز على نسخة من العرض، ونشرتها فجر اليوم السبت.

وكانت شبكة سي إن بي سي كشفت أن ماسك يخطط لأن يصبح رئيساً تنفيذياً مؤقتاً لـ “تويتر” بعد إنهاء صفقة الاستحواذ عليها. ومن المتوقع أن يظل باراغ أغراوال الذي عين رئيساً تنفيذياً لـ “تويتر”، في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، في منصبه حتى إتمام بيع الشركة لماسك.

ما هي خطط ماسك في “تويتر”؟

  • عائدات أكبر بخمسة أضعاف بحلول عام 2028

في عرضه للمستثمرين، قال ماسك إنه سيزيد إيرادات “تويتر” السنوية إلى 26.4 مليار دولار بحلول عام 2028، مقارنة بخمسة مليارات دولار العام الماضي.

  • تقليل اعتماد “تويتر” على الإعلانات

أوضح ماسك أنه بعد الاستحواذ على “تويتر” يريد تخفيض الاعتماد على الإعلانات إلى نحو 45 في المائة من إجمالي الإيرادات، مقارنة بـ 90 في المائة عام 2020. ووفقاً لعرض ماسك، ستدر الإعلانات 12 مليار دولار من العائدات، والاشتراكات نحو 10 مليارات دولار، بحلول عام 2028. قد تأتي الإيرادات الأخرى من الأعمال التجارية مثل ترخيص البيانات.

  • 15 مليون دولار من أعمال الدفع

ستحقق “تويتر” 15 مليون دولار من أعمال المدفوعات عام 2023، وسترفع الرقم إلى نحو 1.3 مليار دولار بحلول عام 2028. أعمال مدفوعات الشركة اليوم تشمل البقشيش والتسوق، وقيمتها لا تكاد تذكر. تكهن كثيرون بأن ماسك قد يعزز أعمال الدفع في “تويتر” نظراً لأنه ساعد في نشر خدمة المدفوعات الرقمية “باي بال”.

  • زيادة متوسط الإيرادات لكل مستخدم

يتوقع ماسك أن يتمكن من رفع متوسط إيرادات “تويتر” لكل مستخدم ــ وهو مقياس رئيسي لشركات التواصل الاجتماعي ــ إلى 30.22 دولاراً عام 2028 من 24.83 دولاراً العام الماضي.

  • 931 مليون مستخدم بحلول 2028

يتوقع ماسك نمو العدد الإجمالي لمستخدمي “تويتر” من 217 مليوناً نهاية العام الماضي إلى نحو 600 مليون في 2025، و931 مليوناً بعد 6 سنوات من الآن. سيأتي معظم هذا النمو من الأعمال المدعومة بالإعلانات على “تويتر”، وبينها خدمة “تويتر بلو” التي يدفع المستخدمون مقابلها 3 دولارات شهرياً. ويتوقع أن يبلغ عدد مستخدمي “تويتر بلو” 69 مليوناً بحلول عام 2025، و159 مليوناً في 2028.

  • 104 ملايين مشترك في خدمة مجهولة

بحلول عام 2028 تضمنت تقديرات إجمالي المستخدمين التي قدمها ماسك مشتركين في منتج جديد لم يكشفه وأطلق عليه اسم “إكس” X. وسيضم “إكس” 104 ملايين مستخدم في 2028. لم توضح الوثيقة ماهية مشتركي “إكس”، لكن ماسك ألمح سابقاً إلى رغبته في تقديم تجربة خالية من الإعلانات على “تويتر”. يظهر منتج “إكس” على منصة العرض التقديمي عام 2023، مع توقع جذب تسعة ملايين مستخدم في عامه الأول.

  • توظيف 3600 موظف بعد تسريح المئات

بحلول عام 2025، يتوقع ماسك أن يكون لدى “تويتر” 11072 موظفاً، وفقاً للوثيقة. سيكون هذا ارتفاعاً من نحو 7500 موظف تضمهم الشركة اليوم. لكن بين التاريخين، يتوقع ماسك أن يتقلب العدد، إذ يرتفع إلى 9225 موظفاً عام 2022، ثم ينخفض إلى 8332 موظفاً عام 2023، قبل أن يرتفع مرة أخرى. من المرجح أن يتخلى ماسك عن الموظفين كجزء من توليه منصب الرئيس التنفيذي، قبل أن يستقدم موهبة جديدة في الهندسة، وفق ما كشف مصدر مطلع لـ “نيويورك تايمز”. من المتوقع أيضاً أن ترتفع تكاليف التعويضات القائمة على المخزون إلى ما يزيد قليلاً عن 3 مليارات دولار بحلول عام 2028، من 914 مليون دولار عام 2022.

  • رفع التدفق النقدي الحر إلى 9.4 مليارات دولار

سترتفع ديون “تويتر” بنحو 13 مليار دولار كجزء من خطة الاستحواذ التي وضعها ماسك. لكنه يتوقع أن يسدد هذا الدين على أنه تدفق نقدي حر (مؤشر مالي يقيس حجم السيولة التي تنتجها الشركة بعد خصم قيمة شراء الأصول مثل الممتلكات والمعدات من التدفق النقدي التشغيلي الخاص بها). ومن المقرر نمو تصل قيمته إلى 3.2 مليارات دولار في 2025، و9.4 مليارات دولار في 2028. وسيرتفع التدفق النقدي الحر حتى مع ارتفاع نفقات التشغيل والتكاليف.

شارك المقال
  • تم النسخ