حوادث السير في الشمال السوري: ثقب أسود يلتهم ضحايا ويسبب إعاقات

700189181 - حوادث السير في الشمال السوري: ثقب أسود يلتهم ضحايا ويسبب إعاقات

سجّلت حوادث السير شمال غربي سورية ارتفاعاً ملحوظاً خلال شهر رمضان، وأدت إلى خطف أرواح مدنيين وإعاقات دائمة للكثيرين لأسباب عديدة، منها عدم احترام إجراءات السلامة وتردي جودة الطرقات.

اقرا ايضا

samir 2 660x330 - حوادث السير في الشمال السوري: ثقب أسود يلتهم ضحايا ويسبب إعاقات

بعد الضجة التي أثارتها تصريحاتها: سمير الوافي يكشف حقيقة علاقة الحب التي جمعته برباب الماجري..#خبر_عاجل

2022/05/27 17:29
1653668291 tunisie directinfo drapeau tunisien Flags of Tunisia - حوادث السير في الشمال السوري: ثقب أسود يلتهم ضحايا ويسبب إعاقات

الحزب الوطني التونسي يؤكد استعداده للمشاركة في الحوار الوطني

2022/05/27 17:18

ولقي ستة أشخاص مصرعهم خلال الأيام الثلاثة الماضية، بينهم طفلان، وبلغ عدد المصابين 13 شخصا، بينهم ثلاثة أطفال، وفق ما أعلن الدفاع المدني السوري، الذي أكد استجابة متطوعيه لـ”18″ حادث سير في المنطقة في غضون 72 ساعة.

وأكد نائب مدير الدفاع المدني السوري للشؤون الإنسانية منير المصطفى ارتفاع وتيرة حوادث المرور خلال الفترة الماضية في شمال غربي سورية، موضحا أنها باتت ثقباً أسود يخلف ضحايا وإصابات في صفوف كبار وصغار.

وبيّن المصطفى، متحدثا لـ”العربي الجديد”، أنّ من بين الأسباب الرئيسية لهذه الحوادث السرعة الزائدة، وغياب قوانين المرور، وقيادة أطفال للسيارات والدراجات النارية، والكثافة السكانية العالية في المنطقة، والحمولة الزائدة للسيارات والشاحنات، كما تعتبر رداءة الطرقات التي تعرضت لقصف مكثف من قبل النظام وروسيا واحدة أيضاً من مسببات هذه الحوادث، بالإضافة إلى الاعتماد بشكل كبير على الطرقات الفرعية والجبلية غير المجهزة لخدمة عدد كبير من المدنيين، بعد قطع طرق رئيسية.

وأضاف المصطفى “استجابت فرقنا خلال الأيام الثلاثة الماضية لـ18 حادث سير في شمال غربي سورية، وأدت تلك الحوادث إلى وفاة 6 مدنيين، بينهم طفلان، ولإصابة 13 آخرين، بينهم 3 أطفال”، وتابع “إضافة إلى عمل فرقنا بصيانة الطرقات الرئيسية، بدأنا بتركيب إشارات تحذيرية وشاخصات (علامات) مرورية بحسب الإمكانيات المتوفرة، وجرى تركيب الشاخصات بمناطق في ريف حلب الشرقي خلال الفترة الماضية، ونتمنى مستقبلا أن نغطي جميع مناطق شمال غربي سورية”.

وشدّد المتحدث على أنّ الحدّ من حوادث السير هو عملية متكاملة تبدأ بالدرجة الأولى من السائق والمدنيين ومدى التزامهم بإجراءات السلامة وتنتهي بجودة الطرقات”.

وتابع المصطفى “يكمن العامل الرئيسي لتجنب وقوع حوادث السير في اتباع الإرشادات والإجراءات العامة للقيادة والقيام بها على أكمل وجه، أي عدم الإسراع أثناء القيادة، تجنب استخدام الهاتف، عدم الانشغال بالمشروبات والمأكولات خلال القيادة، المحافظة على وجود مسافة بين المركبة وغيرها، فضلا عن الحاجة لجهة تضبط قيادة السيارات وأوزانها والسرعة وقوانين المرور ويكون فرضها إلزامياً، ولا يسمح للأطفال بقيادة الدراجات النارية أو السيارات”.

وكان تقرير سابق صدر عن الدفاع المدني السوري في 2 إبريل/ نيسان الجاري، قد تحدث عن ارتفاع نسبة حوادث السير بشكل كبير في شمال غربي سورية في الربع الأول من عام 2022، حيث استجاب الدفاع المدني لأكثر من 310 حوادث سير، وتم في تلك الحوادث انتشال جثامين 5 أشخاص فقدوا حياتهم، فيما تم إسعاف وإنقاذ 244 شخصا ونقلهم إلى المشافي والنقاط الطبية.

شارك المقال
  • تم النسخ