المغرب على أعتاب الخروج من موجة كورونا الثانية

كشفت السلطات الصحية المغربية، الثلاثاء، عن قرب خروج البلاد من الموجة الثانية لتفشي فيروس كورونا مع تراجع أعداد الإصابات اليومية المسجلة خلال الأسبوعين الماضيين.
وأعلن رئيس قسم الأمراض السارية بمديرية الأوبئة ومحاربة الأمراض في وزارة الصحة، عبد الكريم مزيان بلفقيه، خلال الإيجاز الصحافي اليومي، تسجيل انخفاض ملحوظ في عدد الإصابات خلال الأسبوعين الأخيرين، موضحاً أن “المنظومة الصحية سجلت تراجع عدد الإصابات من 17 ألف حالة نشطة قبل أسبوعين، إلى أقل من 7 آلاف حالة نشطة، أمس الاثنين، بانخفاض يقارب 60 في المائة”.
وأضاف أن “عدد الحالات الحرجة الجديدة في أقسام العناية المركزة انخفض خلال الأسبوعين الأخيرين من 1148 حالة إلى 692 حالة؛ وهو ما يترجم إيجابيا على مستوى ملء الأسرة المخصصة للحالات الحرجة الذي تراجع من 21 في المائة إلى أقل من 12 في المائة”، لافتا إلى أن “منحنى الوفيات الأسبوعي شهد انخفاضا ملحوظا للأسبوع السابع على التوالي، إذ تراجع من 172 وفاة أسبوعيا، إلى 118 وفاة”.
وشدد بلفقيه على أن “الخروج التام من الموجة الثانية مرهون بمدى استمرار الجميع في التحلي بالسلوكيات الوقائية، واحترام التدابير التي تم تخفيفها مؤخرا، والانخراط الواسع والسريع في الحملة الوطنية للتلقيح”.

ومساء الثلاثاء، كشفت وزارة الصحة عن تسجيل 566 إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع الإجمالي إلى 939922 إصابة، وتسجيل 11 وفاة جديدة، ليصل الإجمالي إلى 14485 وفاة، في حين سجل تعافي 699، ليبلغ إجمالي المتعافين 919074.