وزارة التربية تحدد قائمة أولية بـ450 مؤسسة تربوية في حاجة عاجلة للتهيئة والصيانة

أفاد مدير عام الدراسات والتخطيط ونظم المعلومات بوزارة التربية، بوزيد النصيري اليوم الجمعة أن الوزارة حددت قائمة أولية تشمل 450 مؤسسة تربوية في حاجة عاجلة للتهيئة والصيانة مشيرا الى أنه سيتم قريبا الشروع في تهيئتها بعد تخصيص رئاسة الجمهورية لـ50 مليون دينار بتمويل من الجمعية المهنية التونسية للبنوك والمؤسسات المالية

وأضاف بوزيد النصيري في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء، الى أن وزارة التربية شرعت منذ شهر فيفري الماضي في الاستعداد للعودة المدرسية 2021-2022 حيث تولت التدخل في 971 مؤسسة تربوية بمختلف جهات البلاد بالتهيئة والتعهد والصيانة والتوسيعات المختلفة

ولفت النصيري في هذا الصدد الى أن العديد من الإشكاليات عطلت و حالت دون انجاز عدد من مشاريع التهيئة والصيانة بهذه المؤسسات التربوية منها اضراب المهندسين المعماريين في القطاع العام الذي تواصل لمدة 3 أشهر (من 5 أفريل الى 17 جوان 2021) و الوضع الوبائي وما انجر عنه من توقف الدروس في عديد المرات الى جانب الوضع الاقتصادي العام وأزمة مواد البناء ووضع المالية العمومية

كما أبرز النصيري ضعف الاعتمادات المالية المرصودة لوزارة التربية والتي لا تكفيها حسب تقديره لتلبية حاجياتها حيث يقدر متوسط حاجيات الوزارة سنويا ب 900 مليون دينار وهي لا تتحصل الا على 300 مليون دينار لافتا في هذا الصدد الى أن عدد المؤسسات التربوية للموسم الدراسي 2021-2022 يبلغ 6130 مؤسسة

جدير بالإشارة الى أن العودة المدرسية الحالية عرفت غلق عدد من المؤسسات التربوية بسبب اهتراء البنايات وتداعي عدد آخر منها الى السقوط

وللتذكير كان رئيس الجمهورية قيس سعيد قد أعلن خلال لقائه وزير التربية فتحي السلاوتي في 16 سبتمبر الماضي، عن إنشاء لجنة تتركب من ممثلين عن رئاسة الجمهورية و وزارة التربية و وزارة الشؤون الاجتماعية والجمعية المهنية التونسية للبنوك والمؤسسات المالية التي خصصت مبلغ 50 مليون دينار لمساعدة التلاميذ المعوزين والقيام بالأشغال المستعجلة المتعلقة بعدد من المدارس والمعاهد التي لا تزال تشكو عديد النقائص ولا تتوفر فيها الظروف الدنيا للدراسة