هل تعود قطر لإنقاذ مونديال الأندية من جديد؟

تدخل قطر في سباق لاستضافة بطولة كأس العالم للأندية 2021، بعد انسحاب اليابان من الحدث بسبب ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا في البلاد.

ووفق تقرير لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية اليوم السبت، وبعد انسحاب اليابان بسبب الإصابات بكوفيد -19 المستمرة في الارتفاع، تأمل قطر والإمارات في أن تكونا قادرتين على استضافة البطولة التي ستقام في فبراير/شباط من العام المقبل، بينما يتم حلّ وضع المضيف، الذي تدخل الصراع عليه أيضاً دولة جنوب أفريقيا.

وجاء في بيان صادر عن الاتحاد الياباني أول أمس الخميس: “لن تقام بطولة كأس العالم للأندية في اليابان في ديسمبر/كانون الأول 2021 نتيجة للمناقشات بين الاتحاد الدولي (فيفا) والاتحاد الياباني لكرة القدم بشأن وضع الإصابات بفيروس كورونا والظروف الحالية”.

وتم اختيار اليابان لاستضافة كأس العالم للأندية 2021 كجزء من المشروع التذكاري للذكرى المئوية لتأسيس اتحاد كرة القدم في البلاد، ولكن في هذه المرحلة من الصعب التنبؤ بحالات الإصابة بفيروس كورونا.

وأضاف البيان “هناك قيود مختلفة على عدد المتفرجين. لقد توصلنا إلى نتيجة مفادها بأنه من الصعب للغاية إقامة الحدث، وسيعلن عن مضيف بديل للبطولة، التي من المقرر أن تضم الفائز بدوري أبطال أوروبا فريق تشلسي”.

واختتمت اليابان، لتوها، صيفاً حافلاً بالفعاليات الرياضية، شهد استضافتها الألعاب الأولمبية وأولمبياد أصحاب الاحتياجات الخاصة، في ظل تداعيات سياسية كبيرة من جراء تعامل الحكومة مع جائحة كوفيد-19.

واستضافت قطر آخر نسخة من مونديال الأندية عام 2020 (النسخة السابعة عشرة)، التي توج العملاق بايرن ميونخ الألماني بلقبها، عندما تغلب على تيغريس المكسيكي 1-صفر في المباراة النهائية التي أقيمت على استاد المدينة التعليمية في الدوحة.