قابس: انخفاض صابة الزيتون للموسم الحالي الى 33 ألفا و350 طنا مقابل 40 ألف طن في الموسم الفارط

قدرت دائرة الإنتاج النباتي بالمندوبية الجهوية للفلاحة بقابس، صابة الزيتون بالنسبة للموسم الحالي بـ33 ألفا و350 طنا، مقابل 40 ألف طن في الموسم الفارط.
ويعد الوضع العام لغابة الزيتون بالجهة، والتي تعد أكثر من 4 ملايين شجرة زيتون، “حرجا”، بسبب ارتفاع درجات الحرارة وانحباس الامطار، التي اثرت سلبيا على الغطاء الخضري للزياتين وعلى نمو الثمار، وفق معطيات قدمت خلال جلسة عمل، انعقدت اليوم الخميس، بمقر الولاية، وخصصت لمتابعة الاستعدادات الجارية للموسم الجديد لجني الزيتون.
في المقابل، تشهد ولاية قابس، تطورا ملحوظا في مساحات الزياتين، خاصة المروية، وتبلغ المساحة الجملية لغابة الزيتون 75023 هكتارا، منها 12607 هكتارا سقوية، يبلغ عدد اشجار الزيتون الموجودة فيها 02 مليون و122 ألف شجرة .
وتوجد بولاية قابس، 41 معصرة زيت تم منها خلال الموسم الفارط تشغيل 26 معصرة بلغت طاقة تحويلها اليومية 543 طنا. كما تم تحديد حاجة الموسم الجديد من أيام العمل لجني الزيتون، والتي قدرت بـ300 ألف يوم عمل.