انطلاق تصوير مسلسل "براءة" التونسي للمخرج سامي الفهري

انطلقت الاستعدادات للموسم الدرامي الرمضاني بشكل مبكر في تونس هذا العام. إذ بدأ المخرج والمنتج سامي الفهري، مطلع هذا الأسبوع، تصوير مسلسله في المحطة السياحية القنطاوي على الساحل التونسي. العمل يحمل عنوان “براءة”، وهو من بطولة عزة السليماني، وياسين بن قمرة، ومجموعة من نجوم التمثيل الذين سبق وشاركوا في أعمال أخرى للفهري، أبرزها مسلسل “أولاد مفيدة”، الذي لاقت أجزاؤه الستة نجاحاً كبيراً.

في العمل الجديد، يقدّم الفهري أكثر ما برع فيه: قصة اجتماعية تتطرق إلى قضايا جريئة نسبياً ومسكوت عنها في المجتمع التونسي. ومن المتوقع أن يعرض المسلسل على قناة “الحوار التونسي” التي يملكها المخرج مع زوجته. وهي القناة التي سبق أن حصلت على أعلى نسب مشاهدة في المواسم الرمضانية السابقة، وحققت عائدات مالية كبيرة من الإعلانات التجارية.

يذكر أن سامي الفهري يعود إلى الإخراج بعد انقطاع دام لأكثر من سنتين بسبب دخوله السجن بسبب قضايا فساد مالي عندما كان يملك شركة “كاكتوس برود” صحبة بلحسن الطرابلسي، شقيق ليلى بن علي، زوجة الرئيس التونسي الراحل زين العابدين بن علي. إذ واجه الرجلان تهماً بالاستيلاء على أموال التلفزيون الرسمي التونسي عن طريق شركتهما، وقدرت قيمة المبالغ المستولى عليها بـ25 مليون دينار تونسي (8 ملايين دولار أميركي).