نجما إنكلترا يستفزان مشجعي المجر بتناول مشروباتهم.. ما السبب؟

شهد ملعب “بوشكاش” توتراً للأعصاب خلال مواجهة تصفيات كأس العالم 2022، عند استقبال المنتخب المجري ضيفه إنكلترا، حيث فقد المشجعون المحليون أعصابهم بعد تلقي شباكهم لهدفين، عبر رشق نجوم منتخب “الأسود الثلاثة” بمختلف أنواع المقذوفات.

وردّ نجم مانشستر سيتي الجديد، جاك غريليش ولاعب خط وسط ويستهام يونايتد، ديكلان رايس على الجماهير المجرية، خلال تسجيل الأخير الهدف الرابع بعد تمريرة من زميله، حيث تواجها وحملا بعض المشروبات وتناولاها.

وقدم غريليش تمريرة حاسمة وشارك طيلة أطوار المواجهة، كما لعب إلى جانب زملائه في مانشستر سيتي، كايل والكر وجون ستونز، فضلاً عن المهاجم رحيم سترلينغ الذي سجل هدفاً بدوره.

ويعود سبب تصرف لاعبي المنتخب الإنكليزي، للصافرات والهتافات المعادية من المشجعين المجريين التي حملت عبارات عنصرية، في ظل حضورهم الكبير على المدرجات، إلا أن هاري كين وزملاءه لم يتأثروا بالأجواء، وحسموا المواجهة برباعية نظيفة.

وتلقى غريليش ورايس الانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تخشى الجماهير إصابتهما بفيروس كورونا، بعد أن تناولا مشروبات قد يكون أصحابها يعانون من الوباء دون علم ومن مصدر مجهول، أمر قد يعرضهما لعقوبة من الاتحاد الدولي للعبة.