طفل وزيرة نيوزيلندية يقاطعها خلال بث مباشر… ماذا فعل؟

1224744278 - طفل وزيرة نيوزيلندية يقاطعها خلال بث مباشر... ماذا فعل؟

تتكرر المواقف الطريفة والغريبة خلال اجتماعات الفيديو والبث التلفزي المباشر، ومنها دخول أطفال من الصعب ضبط سلوكهم. وهو الأمر الذي وقع مع وزيرة التنمية الاجتماعية في نيوزيلندا.

اقرا ايضا

1638884885 tunisie wmc directinfo almasdar coronavirus covid19 49 - طفل وزيرة نيوزيلندية يقاطعها خلال بث مباشر... ماذا فعل؟

عضو باللجنة العلمية يؤكد أن متحور دلتا مازال المهيمن وأوميكرون يتواجد ب 40 بلد حول العالم

2021/12/07 21:18
bourse tunis - طفل وزيرة نيوزيلندية يقاطعها خلال بث مباشر... ماذا فعل؟

بورصة تونس تنهي حصة الثلاثاء على شبه استقرار

2021/12/07 21:07

فقد كانت الوزيرة كارمل سيبولوني تجري مقابلة عبر تطبيق “زوم”، مع راديو “ساموا”، عندما اقتحم ابنها المبتسم غرفتها، وهو يلوّح بجزرة على شكل عضو ذكري.

وترك المشهد ارتباكاً للوزيرة، وهي تحاول إبعاد ابنها عن المشهد الذي يتابعه الناس في بثّ حيّ مباشر.

يذكر أنّ جائحة كورونا قد رفعت كثيراً معدل المقابلات عن بعد. ورغم تكرار الحديث عن ضوابط المقابلات وقواعدها، إلا أنه تقع أخطاء حتى من الأشخاص البالغين، فكيف الحال بالأطفال؟

وفي تغريدة لها قالت كارمل سيبولوني: “عندما تجري مقابلة مباشرة عبر “زوم”، ويدخل ابنك إلى الغرفة، وهو يصرخ ويمسك جزرة مشوهة على شكل جزء من جسد الرجل.. نعم، كنا نتصارع تقريباً على جزرة أمام الكاميرا، ونعم، أنا أضحك من ذلك الآن، ولكن لم يكن الأمر كذلك في أثناء المقابلة”.

ومن الأمثلة على حوادث مماثلة، ما وقع مع مراسل “بي بي سي” روبرت كيلي، في أثناء تناوله شأناً سياسياً دولياً، فدخل طفله الأول مشوشاً على أبيه، ولحقه شقيقه الأصغر على عربته، ثم اندفعت الخادمة وأخرجتهما.

لكن قائمة الأخطاء التي وقع فيها مسؤولون بسبب الإهمال أو أخطاء تقنية، أطول مما يحدثه الأطفال، وخصوصاً في زمن الجائحة، حيث سجلت لقطات الفيديو مواقف كثيرة، منها مسؤول بلدي يستحم، ناسياً الكاميرا مفتوحة، أو برلماني يبرز جزؤه السفلي بلباس داخلي، ومحام يظهر على شكل قطة بسبب خلل في الإعدادات.

شارك المقال
  • تم النسخ