لوحات فنان غاني تزين مركبة "بلو أوريجين" الفضائية

أطلقت شركة “بلو أوريجين” مركبة فضائية مزينة باللوحات وتجربة ملاحية للهبوط على سطح القمر في الفضاء يوم أمس الخميس، بعد شهر من إرسال مؤسس الشركة جيف بيزوس في أول رحلة سياحية إلى الفضاء.

لم يكن أحد على متن رحلة يوم الخميس التي استغرقت 10 دقائق، والتي تضمنت تجارب أخرى من وكالة “ناسا” وآخرين.

كانت اللوحات التي رسمها الفنان الغاني أمواكو بوافو على ثلاثة ألواح على الجزء الخارجي من المركبة، في الجزء العلوي.

وقال معلق إطلاق “بلو أوريجين” كياه إرليش، وهو مسؤول في الشركة، إن بوافو رسم بورتريه شخصياً، بالإضافة إلى صور لوالدته ووالدة صديق، موضحاً أن “حب الأم يأتي من مكان خارج هذا العالم”.

تابع تلاميذ المدارس من غانا البث الشبكي للإطلاق، وفقاً لـ “بلو أوريجين”.

كلفت شركة “أبلفت إيرسبيس آي أن سي”، ومقرها في ولاية يوتا، بوافو برسم اللوحات، كجزء من برنامجها الجديد للفنون في الفضاء.

 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Jeff Bezos (@jeffbezos)

انطلق الصاروخ “نيو شيبرد” من غرب تكساس، في رحلة “بلو أوريجين” السابعة عشرة إلى الفضاء. وهبطت المركبة في وضع مستقيم بعد دقائق من الإقلاع. واصلت المركبة الآلية بالكامل ارتفاعها 66 ميلاً (105 كيلومترات)، قبل هبوطها بالمظلة في مكان قريب.

وكانت اللوحات على شكل مثلث بحجم بضع أقدام ومنفصلة عن المركبة، عندما نشرت المظلة. وقالت متحدثة باسم الشركة إنها ستنتشل من أرضية الصحراء.

في 20 يوليو/تموز، استخدمت “بلو أوريجين” صاروخاً ومركبة أخرى لإطلاق مؤسس “أمازون” وشقيقه واثنين آخرين، في سن 82 و18 عاماً، ليسجلوا أرقاماً قياسية للأكبر والأصغر سناً في الفضاء.

(أسوشييتد برس)