الجامعة العامة للتعليم الأساسي تدعو هياكلها للتباحث حول تنفيذ قرار مقاطعة العودة المدرسية الجديدة

دعت الجامعة العامة للتعليم الأساسي هياكلها الجهوية إلى عقد اجتماعات للتباحث حول كيفية تنفيذ قرار مقاطعة العودة المدرسية الجديدة 2021-2022 وضبط برنامج عمل يسمح بالتواصل مع المدرسين وإعدادهم للتحركات الاحتجاجية القادمة لتحقيق جملة من المطالب.

ويعود سبب دعوة الجامعة العامة للتعليم الأساسي لمقاطعة العودة المدرسية للمطالبة بتفعيل اتفاقيات سابقة موقعة مع وزارة التربية على غرار محضر جلسة موقع بتاريخ 1 مارس الماضي ويتعلق بجملة من المنح تهم المدرين والمساعدين البيداغوجيين إضافة الى الترقيات، لكن وزارة المالية والحكومة السابقة رفضتا توقيع الاتفاق، وفق كاتب عام الجامعة نبيل الهواشي.

ويأتي هذا القرار على إثر انعقاد الهيئة الإدارية القطاعية للتعليم الأساسي بتاريخ 18 ماي 2021 والذي أصدر لائحة من المطالب منها سن قانون يجرم الاعتداء على المربين وحرمة المدرسة وفتح حوار جدي لإصلاح المنظومة التربوية بما فيها منظومة التقييم.

وتسعى الجامعة العامة للتعليم الأساسي لتحقيق جملة أخرى من المطالب كتحسين ظروف العمل وتأمين الموارد البشرية الكافية لتسيير العملية التربوية والترفيع في العائد المالي للترقية ومضاعفة منحة التكاليف البيداغوجية وتمتيع الإطار التربوي من منحتي المشقة ونهاية الخدمة.

كما تسعى الجامعة العامة للتعليم الأساسي إلى تعميم المنح الجامعية والسكن الجامعي على أبناء المدرسين، والتمسك بالتقاعد على قاعدة 35/55 بالسبة إلى خريجي مدارس الترشيح.

وتطالب بتفعيل شروط التقاعد الاختياري الخاصة بالقطاع الأساسي على المكلفين بالعمل الإداري وانتداب النواب خارج الاتفاقية وتأمين التغطية الاجتماعية لكل المتعاقدين على مدار السنة وتمديد عقود سد الشغورات الظرفية لتصبح 12 شهرا وترسيم الأعوان الوقتيين وتسوية وضعية المفروزين أمنيا البالغين 45 سنة فما فوق.