مدرب فلسطين لـ"العربي الجديد": الجزائري ولد علي له فضل في تأهلنا

ردّ مدرب منتخب فلسطين، مكرم دبوب، الجميل لزميله الجزائري نور الدين ولد علي، الذي سبقه في تدريب منتخب “الفدائي”، بمناسبة تأهل الأخير إلى نهائيات بطولة كأس العرب لكرة القدم في عام 2021.

وقال دبوب، في تصريحات خص بها “العربي الجديد”، السبت: “ولد علي أخ وصديق وزميل عزيز، قضينا معا 10 سنوات في فلسطين، ونحن نكنّ له الحب والتقدير، نور الدين يتصل بنا قبل كل مباراة ليشجعنا، أشكره كثيراً على ذلك”.

وتابع المدرب التونسي “إن الإنجازات التي نحققها الآن مع منتخب فلسطين، تُعدّ استكمالا للعمل الكبير الذي نقوم به منذ 2015 مع المدير الفني السابق، عبد الناصر بركات، ثم الجزائري نور الدين ولد علي، ونحن بصدد الاستمرار في هذا المشوار، والحمد لله وُفقنا إلى حد الآن”.

وكان ولد علي، الذي غادر منتخب فلسطين لظروف عائلية، قد وجّه رسالة لـ”الفدائي”عقب الفوز العريض الذي حققه الفلسطينيون على منتخب جزر القمر بنتيجة 5 أهداف لواحد والذي مكّنهم من بلوغ مونديال العرب”.

وقال المدرب الجزائري لـ”العربي الجديد”: “الحمد لله أنهم حققوا التأهل، بوجودي أو مع غيري، أنا سعيد من أجلهم، لديهم جهاز فني في المستوى، ولاعبون يدركون مدى المسؤولية، ويعرفون المهمة التي تنتظرهم، وأتمنى لهم التوفيق في المنافسات المقبلة”.

ومكرم دبّوب (47 سنة)، هو حارس دولي سابق، لعب لفريق الترجي التونسي وترجي جرجيس، قبل أن ينضم إلى الجهاز الفني لمنتخب فلسطين الأولمبي سنة 2010، تحت قيادة مواطنه مختار التليلي، في خطة مدرب للحراس.

وانضم دبّوب إلى الجهاز الفني لمنتخب فلسطين الأول في خطة مزدوجة بين مدرب مساعد ومدرب لحراس المرمى، وذلك من سنة 2011 إلى 2018، ثم شغل منصب مدير فني لمنتخب الناشئين ومدرب عام للمنتخب الأول.

وفي عام 2020، تولى مكرم تدريب فريق اللاعبين المحليين وقاده إلى لقب بطولة بنغلادش الدولية في العام نفسه. وفي شهر نيسان/إبريل الماضي، قرر الاتحاد الفلسطيني تعيين دبوب على رأس الجهاز الفني للمنتخب الأول، خلفا لولد علي الذي اعتذر عن عدم مواصلة المشوار لأسباب عائلية.