دوري ابطال افريقيا : الترجي الرياضي امام مهمة صعبة ولكن غير مستحيلة غدا في القاهرة

تنتظر الترجي الرياضي التونسي مهمة صعبة لكن غير مستحيلة عندما يواجه الاهلي المصري حامل اللقب غدا السبت بملعب السلام في القاهرة لحساب اياب الدور نصف النهائي لرابطة الابطال الافريقية من اجل كسب ورقة الترشح الى المباراة النهائية وذلك بعد تفوق الفريق المصري في جولة الذهاب 1-0 السبت الماضي في رادس.

وسيكون ممثل كرة القدم التونسية المتوج باللقب سنوات 1994 و2011 و2018 و2019 مطالبا غدا بتقديم مباراة مثالية على جميع المستويات بدنيا وفنيا وتكتيكيا من اجل تدارك هزيمة الذهاب والعودة بورقة الترشح الى المباراة النهائية من القاهرة بالذات امام الاهلي المصري صاحب الرقم القياسي في الفوز باللقب القاري (9 القاب).

وحرص الاطار الفني للترجي الرياضي بقيادة معين الشعباني على امتداد هذا الاسبوع على تدارك النقائص التي لاحت في لقاء الذهاب من اجل النجاح في قلب المعطيات لصالحه والتاهل الى الدور النهائي للمرة التاسعة.

وبقدر ما سيكون الترجي الرياضي مطالبا بالتحلي باليقظة والصلابة في لقاء الغد بقدر ما سيكون ايضا مطالبا بالنجاعة في الهجوم وذلك لضمان عدم تلقي هدف في شباكه مع تسجيل هدفين من اجل التاهل الى المباراة الختامية ومواصلة السعي على نيل التاج الخامس.

وسيكون فريق الاحمر والاصفر في مواجهة الغد منقوصا من خدمات المدافع محمد علي اليعقوبي بسبب فيروس كورونا وغيلان الشعلالي بسبب الاصابة اضافة الى تواصل غياب حسين الربيع بسبب فيروس كورونا والمهاجم طه ياسين الخنيسي المعاقب.

وفي ظل هذه الغيابات فان الاطار الفني سيعمل على اختيار تشكيلة متوازنة بين مختلف الخطوط قادرة في نفس الوقت على احتواء نقاط قوة الفريق المصري واستغلال نقاط ضعفه.

وامام فشل المهاجم الغاني خالد عبد الباسط في تقديم الاضافة المرجوة فان امكانية التعويل على خدمات علاء المرزوقي تبقى واردة غدا في سبيل اضفاء حركية اكبر على مستوى الهجوم للوصول الى شباك المنافس.

كما تبقى الكرات الثابتة عاملا مهما وجب على الترجي الرياضي احكام استغلاله من اجل مباغتة دفاع الاهلي الذي يتميز بصلابته في ظل تواجد لاعبين في قيمة المغربي بدر بانون والتونسي علي معلول ومحمد هاني.

وستقام المباراة غدا بداية من الساعة الثامنة مساء بتوقيت تونس بادارة الحكم اليوم نيان.