اصدار بطاقتي ايداع بالسجن في حقّ الطالبين رحمة الخشناوي ومنتصر حمدي

أعلن المحامي ياسين عزارة في تدوينة على صفحته الرسمية على فايسبوك اليوم الاثربعاء 16 جوان 2021 عن إصدار بطاقتي إيداع بالسجن في حق الطالبين رحمة الخشناوي و الطالب منتصر حمدي.

وكان المحامي ياسين عزازة، قد أكد في وقت سابق أن النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بتونس2، قررت الإثنين 14 جوان 2021، الاحتفاظ بالطالبة رحمة الخشناوي والطالب منتصر حمدي على خلفية شكاية من مدير المعهد العالي للعلوم الانسانية بتونس (معهد ابن شرف) من أجل تعطيل حرية العمل بالمؤسسة.

يذكر أن المعهد العالي للعلوم الإنسانية ”ابن شرف” كان قد شهد منتصف الأسبوع الماضي حالة من الاحتقان والفوضى بعد غلق باب المعهد في وجه الطلبة و الإداريين من قبل المعتصمين و تعطل الامتحانات للمرة الثانية على التوالي.

يشار الى أن مدير معهد ابن شرف محسن الخوني، كان قد وصف الوضعية في المعهد بـ ”الكارثية”، معتبرا أن المؤسسة ”منكوبة” بسبب ممارسات البعض من خارج المؤسسة الذين مارسوا العنف وعطلوا إجراء الامتحانات بالقوة.

وبين أن مطالب من يعطلون الامتحانات بالمعهد تنحصر في إرجاع طالبة مطرودة (رحمة الخشناوي) من 2019 إلى مقاعد المعهد، وفسّر ”هذه الطالبة طردت مرتين ورفضت القرار فلجأت للمحكة الإدارية التي لم تستجب لطعنها، ورغم ذلك تتشبث بالعودة للمؤسسة رغم إمكانية ترسيمها في كليات اخرى”.

واتهم مدير المعهد، الطالبة رحمة الخشناوي بقيادة أعمال إجرامية متخفية بصفة ممثل نقابي للطلبة، وفق قوله.