الرئيسية / عالمية/

جوائز "بافتا" التلفزيونية: انتصار لضحايا الاعتداءات الجنسية

1233307427 - جوائز "بافتا" التلفزيونية: انتصار لضحايا الاعتداءات الجنسية

وزّعت مساء أمس الأحد، جوائز الأكاديمية البريطانية التلفزيونية (بافتا)، التي تطلقها سنوياً الأكاديمية البريطانية لفنون الفيلم والتلفزيون. وكان الفائز الأكبر في هذه الليلة المسلسل “أي مِي ديستروي يو”، الذي يروي قصة مدونة وروائية شابة سوداء ناجحة تجمع تفاصيل الاعتداء الذي تعرضت له أثناء وجودها في حانة في لندن مع أصدقاء لها.

وفازت بطلة وكاتبة ومخرجة العمل ميكاييلا كويل بجائزة أفضل ممثلة وأفضل مخرجة وأفضل كاتبة، كما حاز العمل الدرامي على جائزة “أفضل مسلسل قصير”، و”أفضل مونتاج”.

وكان العمل قد عرض على  “بي بي سي” و”إتش بي أو” عام 2020، وهو يرتكز إلى حد كبير على تجارب الحياة الخاصة بكويل. في 12 حلقة تتضمن مشاهد قوية، صوّرت كويل بشكل صريح دون الاكتراث بالمحرمات، مواجهات عادية لكنها عنيفة.

وأقيم الحفل بجزء منه على شبكة الإنترنت بسبب استمرار التفشي النسبي لفيروس كورونا، بينما حضر قسم من الجمهور في المسرح في ظل تباعد جسدي. كان لافتاً عدم حصول مسلسل “ذا كراون” الذي تعرضه شبكة “نتفليكس” على أي جائزة.

وهنا قائمة بأبرز الفائزين بالجوائز ليلة أمس:

أفضل ممثلة: ميكاييلا كويل عن دورها في “أي مِي ديستروي يو”.

أفضل ممثل: بول مسكال عن دوره “نورمال بيبل”.

أفضل ممثلة مساعدة: راكي أيولا عن دورها في “أنتوني”.

أفضل ممثل مساعد: ملاشي كيربي عن دوره في “سمول أكس”.

أفضل أداء لممثل في عرض كوميدي: تشارلي كوبر في “ذيس كاونتري”.

أفضل أداء لممثلة في عرض كوميدي: إيمي لو وود عن دورها في “سكس إدوكيشن”.

أفضل مسلسل درامي: “سايف مي تو”.

أفضل مسلسل قصير: “أي مِي ديستروي يو”.

أفضل مسلسل دَولي: Welcome To Chechnya: The Gay .Purge

أفضل كاتب لعمل كوميدي: صوفي ويلان عن “ألماز نوت نورمال”.

أفضل كاتب لعمل درامي: ميكاييلا كويل عن “أي مِي ديستروي يو”.

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة