الرئيسية / عالمية/

قتيلان وجريحان في تفجير بوابة أمنية شمالي مدينة سبها الليبية

590668274 - قتيلان وجريحان في تفجير بوابة أمنية شمالي مدينة سبها الليبية

أكد مسؤول أمني في مديرية أمن مدينة سبها الليبية تعرض بوابة أمنية شمال سبها، مساء اليوم الأحد، لتفجير لا تزال التحقيقات جارية بشأنه، مشيراً إلى أن التفجير أسفر عن مقتل رئيس فرع جهاز البحث الجنائي في المدينة الملازم إبراهيم عبد النبي، والملازم عباس أبو بكر. 

وأكد عبد السلام البخاري، المسؤول في مديرية أمن المدينة، لــ”العربي الجديد”، أن اثنين من عناصر البوابة أُصيبا بجروح متفاوتة خلال التفجير، إضافة لأضرار مادية بمقر البوابة وسيارات الشرطة.

وفيما أوضح البخاري أن عبد النبي كان في دورية لتفقد البوابة الأمنية أثناء التفجير، قال إن “التحقيقات الأولية تشير إلى أن الانفجار وقع خلال مرور سيارة بالبوابة”.

وفي وقت لاحق، أعلن تنظيم “داعش” الإرهابي في منشور عبر تطبيق “تليغرام” مسؤوليته عن تفجير سبها، وذكر التنظيم، وفق ما أوردته وكالة “رويترز” أن أحد مسلحيه ويدعى محمد المهاجر اقتحم نقطة تفتيش يوم الأحد بسيارة ملغومة.

وتناقلت وسائل إعلام ليبية أنباء عن وجود انتحاري داخل السيارة قام بتفجيرها أثناء وصوله إلى البوابة.

وفي الأثناء، تناقلت منصات التواصل الاجتماعي صوراً وفيديوهات أولية تظهر أضراراً في مكان الحادث.

وبالإضافة لسيطرة جهاز البحث الجنائي على المقار الأمنية في مدينة سبها، تنتشر الكتيبة 160 التابعة لقيادة اللواء المتقاعد خليفة حفتر في أغلب مفاصل المدينة ومنافذها الرئيسية.

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة