الرئيسية / عالمية/

أردنيون يوثقون تفاعلهم مع حملة #نزّل_القاطع رفضاً لصفقة الغاز

1191440504 - أردنيون يوثقون تفاعلهم مع حملة #نزّل_القاطع رفضاً لصفقة الغاز

تفاعل أردنيون بشكل كبير مع حملة “نزّل القاطع” الليلة الماضية، استجابةً لدعوة إطفاء الكهرباء عن المنازل لمدة ساعة (من 10 إلى 11 مساءً)، احتجاجاً على صفقة الغاز مع الاحتلال الإسرائيلي، وذلك بعد الأحداث الأخيرة التي شهدتها الأراضي الفلسطينية الشهر الماضي، كخطوة تضامنية للوقوف مع الفلسطينيين في الأراضي المحتلة.

ووثق أردنيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي مشاركتهم في الحملة، لتتصدر وسوم “#نزّل_القاطع” و”#غاز_العدو_احتلال” و”#نزّل_القاطع_لترفع_كرامتك” قائمة الأكثر تداولاً على تويتر في الأردن، حيث دعا الكثير من المشاركين إلى مزيد من الفعاليات الشعبية التي تعبّر عن الموقف الرافض لأي علاقة سياسية أو تجارية أو غيرها مع الاحتلال. 

وقالت حركة “الأردن يقاطع”: “شكراً بحجم الوطن للغالبية الساحقة من الأردنيات والأردنيين، لمساهمتهم في توجيه رسالة واضحة للحكومة بالرفض والامتناع عن استخدام الغاز المسروق من قبل الاحتلال”. 

ووفق بيانات سابقة لحملة “غاز العدو احتلال”، فإنّ اتفاقيّة الغاز التي وقّعتها عام 2016 شركة الكهرباء الوطنيّة المملوكة بالكامل للحكومة الأردنيّة، تمدّ إسرائيل بـ10 مليارات دولار من أموال دافعي الضرائب الأردنيين، على مدار 15 عاماً، سينتهي المطاف ببعضها إلى تسليح الجيش الإسرائيلي وتطوير قدراته العسكريّة التي يستخدمها ضد الفلسطينيين، فضلاً عن تمويل أشكال الاضطهاد والاستعمار والاستيطان. وقال خير الدين الجابري في تغريدة له: “تفاعل واسع وواضح مع حملة #نزّل_القاطع من وسط العاصمة عمّان، بالعادة هذه الإطلالة وهذه البيوت في وقت كهذا تكون مشتعلة بالإنارة، ومعظم النقاط المضيئة في هذا الفيديو هي لإنارة الأزقة والحارات”.

وكتب فراس أبو هلال: “تجاوب كبير في الأردن مع حملة #نزّل_القاطع_لترفع_كرامتك التي تطالب بوقف استيراد الغاز الفلسطيني المسروق من قبل الاحتلال، إضافة إلى أن هذه الصفقة هي دعم لاقتصاد القتلة، فإن المنطقة العربية غنية بالغاز والنفط، ويمكن إيجاد بدائل من الغاز المسروق”. 

وكتب أبو حمد أرحب: “كل فاتورة تدفعها، تموّل جيش الاحتلال الصهيوني ليقصف غزة ويموّل بها مشاريع تخريبية في الأردن والعراق ومصر، فكل همهم هو وطن عربي ضعيف وممزق، لأجل تنفيذ مشروع إسرائيل الكبرى وبنقودكم سيحتلونكم ذات يوم إن لم تستيقظوا من غفلتكم”.

وغردت عبير خليل: “عشت يا أردن، ألغي يا حكومة.. الصفقة المشؤومة، ما بدنا غاز ما بدنا غاز ما بدنا غاز غاز غاز. بدنا نقاطع.. نزلوا هالقاطع، وفاتورة إلهم مش دافع”.

وقال علي كعابنة: “بعد هذه المشاركة الواسعة في فعالية تنزيل القاطع تعبيراً عن رفض الأردنيين لاتفاقية الغاز، أصبح القرار والرأي للشعب وسقط مجلس النواب. ستسقط اتفاقية الغاز ولو طال الزمان، #نزّل_القاطع_لترفع_كرامتك”.

أما محمد الداية، فكتب تغريدة أرفقها بفيديو: “شابان يغنيان لحملة “#نزّل_القاطع” للمطالبة بإلغاء اتفاقية الغاز الأردنية مع الاحتلال ودعماً للشعب الفلسطيني”.

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة