الرئيسية / عالمية/

قطر: منفتحون على الوساطة سواء بين حماس وواشنطن أو السعودية وإيران

7667F442 F31F 4A57 BEDA F0AF84AD3EBF - قطر: منفتحون على الوساطة سواء بين حماس وواشنطن أو السعودية وإيران

أكدت مساعدة وزير الخارجية القطري المتحدثة الرسمية باسم الوزارة، لولوة الخاطر، أن الدوحة منفتحة على لعب دور وساطة بين أي من القوى الإقليمية، سواء بين الولايات المتحدة وحركة “حماس” أو إيران والسعودية؛ لإيمانها بأهمية الوساطة من أجل استقرار السلم والأمن الدوليين.

وقالت الخاطر، في مقابلة مع وكالة “سبوتنيك”، بخصوص إمكانية أن تستضيف الدوحة لقاء بين “حماس” والإدارة الأميركية، إن “دولة قطر منفتحة على الوساطة متى ما طلب منها ذلك إيمانا منها بأهمية الوساطة للسلم والاستقرار الدوليين”.

وحول إمكانية استضافة مباحثات “إيرانية- سعودية”، أكدت المتحدثة باسم الخارجية القطرية أن “ذلك لم يطرح”، لكنها قالت: “نرحب بهذا الأمر حيث أكدنا مرارا بأن الحوار مع إيران ضروري للتوصل إلى صيغة توافقية للتعايش السلمي في المنطقة تأخذ في الحسبان هواجس الدول الخليجية والعربية”.

واستضافت الدوحة، العام الماضي، التوقيع على اتفاق إحلال السلام في أفغانستان، الذي وقع بين واشنطن وحركة “طالبان”، وتم الاتفاق بموجبه على انسحاب القوات الأميركية وقوات حلف “الناتو” من أفغانستان، مقابل التزام حركة “طالبان” بعدم استخدام الأراضي الأفغانية ضد الولايات المتحدة وحلفائها والإفراج عن آلاف المعتقلين من حركة “طالبان” في السجون الأفغانية.

كما تستضيف الدوحة حاليا مفاوضات السلام بين “طالبان” والحكومة الأفغانية، والتي تهدف إلى تحقيق السلام وإنهاء عقود طويلة من الحرب في البلاد.

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة