الرئيسية / عالمية/

رئيس حكومة تونس في قطر: بحث الاستثمارات والتعاون المالي

رئيس الحكومة التونسية وصل الدوحة - رئيس حكومة تونس في قطر: بحث الاستثمارات والتعاون المالي

أعلنت رئاسة الحكومة التونسية، اليوم السبت، عن زيارة رسمية لرئيس الحكومة هشام المشيشي إلى دولة قطر على رأس وفد رفيع المستوى تستغرق 3 أيام يلتقي خلالها كبار المسؤولين في الدوحة.

وقالت الحكومة، في بيان لها، إنّ هذه الزيارة ” تمثل فرصة هامة لمزيد من تدعيم علاقات الأخوة والتعاون القائمة بين البلدين، في كل المجالات، وخاصة في المجال الاقتصادي.

من جهتها أفادت وكالة الأنباء القطرية “قنا”، أنّ المشيشي، وصل إلى الدوحة، في زيارة تستغرق عدة أيام، مشيرة إلى أنّه كان في استقباله والوفد المرافق لدى وصوله إلى مطار حمد الدولي، سعادة السيد وزير الدولة للشؤون الخارجية سلطان بن سعد المريخي، وسعد بن ناصر الحميدي سفير دولة قطر لدى تونس، وسامي السعيدي سفير الجمهورية التونسية لدى قطر.

وتأتي الزيارة الرسمية لهشام المشيشي إلى دولة قطر بعد زيارة سابقة لوزير الاقتصاد والمالية علي الكعلي جرت في مارس/آذار الماضي، تلتها زيارة رئيس “حركة النهضة” راشد الغنوشي بداية مايو/أيار الحالي.

🔴 يؤدي رئيس الحكومة هشام مشيشي زيارة أخوة وعمل إلى دولة قطر تستغرق ثلاثة ايام يلتقي خلالها كبار المسؤولين…

تم النشر بواسطة ‏Présidence du Gouvernement Tunisien – رئاسة الحكومة التونسية‏ في السبت، ٢٩ مايو ٢٠٢١

وقال مساعد رئيس البرلمان التونسي ماهر مذيوب، في حديث لـ”العربي الجديد”، إنّ زيارة المشيشي إلى قطر “هي تتويج لزيارة قائدي البلدين كل من أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني إلى تونس، وزيارة الرئيس التونسي قيس سعيد إلى الدوحة، ثم رئيس مجلس النواب راشد الغنوشي، وهي أيضاً تتويج للعمل المشترك اللجان الفنية بين البلدين”.

ورجّح مذيوب أن “تقف قطر إلى جانب تونس في هذا الظرف الصعب عبر مواصلة الدعم الصحي للبلاد بتحمل الكلفة المالية لشراء ما بين مليون ومليوني جرعة لقاح ضد فيروس كورونا”.

كما رجّح أن توقّع الحكومة التونسية اتفاق تعاون مالي قد يصل إلى ملياري دولار في شكل قرض ميسر، ووديعة مالية لحساب البنك المركزي التونسي، إلى جانب رفع حصة تونس من عقود العمل من 25 إلى 50 ألف عقد شغل.

وأشار النائب التونسي إلى أنه “من الممكن أن تعيد قطر تجربة نادي باريس لدعم تونس مالياً، والوقوف إلى جانبها لدفع الاستثمار في البلاد، وتحويل تونس إلى منصة استثمارية عبر شراكة ثلاثية تونسية قطرية ليبية”.

وأكد مذيوب أن آفاق التعاون بين تونس وقطر “واسعة وهامة جداً”، مضيفاً أنّه “ستكون للزيارة انعكاسات إيجابية على دفع الاستثمار” في بلاده.

وكانت “حركة النهضة” التونسية، قد أعلنت عن “نتائج إيجابية” لزيارة أجراها أخيراً رئيسها راشد الغنوشي إلى دولة قطر، لتعزيز التعاون بين البلدين وزيادة الدعم الاقتصادي والصحّي.

وأكدت الحركة، في بيان لها، يوم 8 مايو/أيار الحالي  أنّ “ما يعتزم رئيس الحركة راشد الغنوشي القيام به من زيارات إلى عواصم عربية وغربية يأتي في إطار الدبلوماسيّة الحزبيّة”.

وتتصدر قطر قائمة الدول المستثمرة في تونس عربياً من حيث تدفق الاستثمارات، وتجمع بين البلدين أكثر من 100 اتفاقية تعاون اقتصادي. 

وتعتبر قطر من أهم شركاء تونس الدوليين في المجال المالي والاستثماري. ووفق إحصائية نشرتها السفارة القطرية في تونس، العام الجاري، قدمت الدوحة لتونس منذ 2011 هبات وسندات بقيمة مليار دولار، كذلك تحتل قطر المرتبة الثانية عالمياً في حجم الاستثمارات المباشرة في تونس، بواقع 16%، إذ تبلغ قيمة الاستثمارات نحو مليار دولار.

وفي 23 مارس/آذار الماضي، وقعت تونس وقطر اتفاقاً لتأسيس مجلس مشترك لرجال الأعمال، إذ تجمع البلدين 80 اتفاقية تعاون، بينها 10 اتفاقيات اقتصادية، وفق وسائل إعلامية محلية.

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة