الرئيسية / عالمية/

عقوبات أميركية على بيلاروسيا إثر اعتراض طائرة واعتقال راكب معارض

1229030232 - عقوبات أميركية على بيلاروسيا إثر اعتراض طائرة واعتقال راكب معارض

قالت إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن، يوم الجمعة، إنها تُعدّ قائمة عقوبات تستهدف أعضاءً بارزين في حكومة بيلاروسيا، بعد إجبارها طائرة ركاب على الهبوط واعتقال صحافي كان على متنها.

وقالت جين ساكي، المتحدثة باسم البيت الأبيض، إن الولايات المتحدة ستعلّق أيضاً اتفاقية عام 2019 بين واشنطن ومينسك، التي تسمح لشركات الطيران في كل من الدولتين باستخدام المجال الجوي للأخرى، وستتخذ إجراءات أخرى ضد حكومة الرئيس ألكسندر لوكاشينكو.

ودعت في بيان لوكاشينكو إلى السماح بإجراء تحقيق دولي موثوق به في أحداث 23 مايو/ أيار عندما أُجبرت طائرة الركاب التابعة لشركة رايان إير على الهبوط في مينسك، في أثناء توجهها من اليونان إلى ليتوانيا.

وأطلقت سلطات بيلاروسيا طائرة مقاتلة، مشيرة إلى بلاغ، ثبت كذبه فيما بعد، عن وجود قنبلة على متن الطائرة لإجبارها على الهبوط، ثم اعتقلت صحافياً معارضاً كان على متنها، ما أثار إدانة من أوروبا والولايات المتحدة.

وقالت ساكي إن الولايات المتحدة تعمل مع الاتحاد الأوروبي وحلفاء آخرين على إعداد قائمة بالعقوبات التي تستهدف أعضاءً بارزين في حكومة لوكاشينكو “على صلة بالانتهاكات المستمرة لحقوق الإنسان والفساد وتزوير انتخابات 2020 وأحداث 23 مايو”. وفرضت الولايات المتحدة العام الماضي عقوبات على ثمانية مسؤولين في بيلاروسيا، على خلفية انتخابات أغسطس آب 2020 التي قال الغرب إنها مزورة.

وكان الرئيس جو بايدن قد قال يوم الثلاثاء إن عقوبات على روسيا البيضاء “قيد الإعداد”، دون ذكر تفاصيل.

وستصدر وزارة الخزانة أمراً تنفيذياً ليوقّعه بايدن، من شأنه زيادة سلطة فرض عقوبات على عناصر من حكومة لوكاشينكو، وستعيد الولايات المتحدة فرض “عقوبات حظر كاملة” على تسع شركات مملوكة للدولة في روسيا البيضاء في الثالث من يونيو/ حزيران وحظر تعامل الأميركيين مع تلك الشركات.

(رويترز)

 

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة