الرئيسية / عالمية/

نقابة الممثلين تكشف تطورات الحالة الصحية لدلال عبد العزيز

E4517D22 EF06 47F6 B56A 613551C2423F - نقابة الممثلين تكشف تطورات الحالة الصحية لدلال عبد العزيز

كشفت نقابة الممثلين المصريين عن وجود تحسن بسيط في الحالة الصحية للفنانة دلال عبد العزيز، التي تمكث في أحد مستشفيات العزل، وتعاني من آثار إصابتها بفيروس كورونا الجديد، وذلك رغم تعافيها منها.

وقالت الفنانة نهال عنبر، مسؤولة الملف الطبي في نقابة المهن التمثيلية في تصريحات لـ”العربي الجديد”، إنه بعد تعافي دلال عبد العزيز من فيروس كورونا، واجراء مسحتين، ثبتت سلبيتهما، وكانت الرئتان قد تأثرتا بالفيروس وأصيبت بأزمة فيهما، لكن النسبة الخاصة بالالتهاب الرئوي إلى حد كبير بدأت تتحسن في خلال الساعات الماضية، وهو ما يعطي إشارة أمل.

وقالت إنها تدعو الله أن تتعافى الرئتان تماماً، وتعود دلال إلى بيتها وبناتها، وخاصة في ظل وفاة زوجها الفنان القدير سمير غانم.

ونفت نهال ما قيل عن إخبار دلال بوفاة زوجها، مؤكدة أن هذه الأخبار لا أساس لها من الصحة، وهي لا تعرف أي شيء، ونُبِّه الجميع ألّا يخبروها، حرصاً على سلامتها النفسية والجسدية، كذلك فإن ابنتيها إيمي ودنيا تتظاهران بالقوة أمامها حتى لا تكتشف الخبر الحزين.

على الجانب الآخر، كان الإعلامي رامي رضوان، زوج الفنانة دنيا سمير غانم، قد كشف في برنامجه “مساء دي ام سي” أنّ جهاز التلفزيون فُصل من غرفة دلال حتى لا تشاهد خبر وفاة سمير غانم، وتحججوا بأن أجهزة التليفزيون في المستشفى كافة فُصلَت، وأخذوا منها الهاتف المحمول حتى لا تتلقى التعازي هاتفياً، وتحرص كل من دنيا وإيمي سمير غانم على التظاهر بالضحك وعدم ارتداء ملابس سوداء في أثناء زيارتهما لوالدتهما، وحينما تسأل دلال عن سمير يخبرونها أنه بدأ بالتعافي.

وكان الفنان القدير سمير غانم قد أُصيب بفيروس كورونا الجديد ودخل أحد مستشفيات العزل، لكن بسبب إصابته أيضاً بالفشل الكلوي، كانت استجابته للعلاج ضعيفة، وهو ما أدى إلى وفاته عن عمر 84 عاماً.

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة