الرئيسية / عالمية/

ممثلو جاليات جزائرية يحتجون على تدابير الدخول إلى الجزائر

CE79020D B517 46A4 8869 4DFBA813FB43 - ممثلو جاليات جزائرية يحتجون على تدابير الدخول إلى الجزائر

عبرت جمعيات تمثل الجاليات الجزائرية، في 23 دولة في المهجر، الثلاثاء، عن رفضها الشديد للتدابير الجديدة التي اتخذتها السلطات بشأن تسيير رحلات جوية محدودة إلى الجزائر، بعد 14 شهراً من الإغلاق الجوي الشامل.
وأفاد بيان لهذه الروابط أنها تلقت “بكثير من الصدمة والانزعاج وخيبة الأمل، البيان التنظيمي لقرار الفتح التدريجي للحدود”، واعتبرت أن هذه التدابير”لا ترقى البتّة لتطلعات الجالية، فإن الأسس العلمية التي بُنِيَت عليها الإجراءات المذكورة تبقى مبهمة وغير معروفة”.

وانتقدت ممثليات الجالية بشدة “إجبار المواطن الجزائري على دفع ثمن حجره الصحي مسبقاً دون الحاجة إليه، مما يزيد من تكاليف الرحلة، خصوصاً للعائلات كبيرة العدد”، واعتبرت أن “هذا التعامل غير المؤسس على قواعد واضحة، سواء صحياً أو اقتصادياً، يشكل خطراً كبيراً على تلاحم الشعب الجزائري ويُضعف رابطة الصلة للأجيال الجديدة مع الوطن الأم، كما يبرز الجزائر كبلد غير متحكم في تسيير الأزمات الكبرى”.
وكانت الحكومة الجزائرية أعلنت، أمس الاثنين، عن التفاصيل الفنية لبدء تنفيذ قرار الفتح الجزئي للحدود الجوية، حيث سيتم البدء بتسيير عدد محدود من الرحلات الجوية من أربع دول فقط، هي فرنسا واسبانيا وتركيا وتونس ، كمرحلة أولى. 

ووضعت الحكومة شروطاً مشددة لقبول المسافرين القادمين، حيث يتوجب أن يكون الـمسافر حاملاً لنتيجة سلبية لاختبار  بي سي آر، يعود تاريخه إلى أقل من 36 ساعة قبل تاريخ السفر، والتسديد الـمسبق لتكاليف إعادة اختبار الكشف عن الفيروس، لدى الوصول، بالإضافة لتكاليف الحجر الصحي الإجباري، الذي يجب أن يخضع له كل مسافر عند وصوله إلى التراب الوطني لمدة خمسة أيام في إحدى الـمؤسسات الفندقية المحددة، مع إمكانية تجديد الحجر لخمسة أيام إضافية.

وطالبت ممثليات الجاليات الجزائرية السلطات العليا مراجعة هذه التدابير و إلغاء تراخيص دخول الجزائري لبلده بصفة رسمية، وإلغاء الحجر الصحي للحاصلين على اللقاح وأصحاب الاختبار السلبي، وتمكين الجالية الجزائرية من اقتناء تذاكر السفر مع الخطوط الأجنبية التي تملك رحلات طيران للجزائر.
وتساءل نفس المصدر عن المرجع العلمي الذي اعتمدته السلطات في تحديد عدد أيام الحجر بخمسة فقط، مما يوحي بارتجالية في اتخاذ هذا القرار ويزيد من التساؤلات حوله،و عدم  خضوع الأجانب لنفس الإجراءات، كذلك سبب اختيار الوجهات الحصرية المذكورة في البيان (فرنسا، تركيا، إسبانيا وتونس).

ووقع البيان منتدى الجالية الجزائرية بتركيا، ورابطة جزائريي فرنسا، ورابطة الجزائريين بإسبانيا، ومنتدى الجزائريين في بريطانيا، واتحاد الجزائريين في كندا والجمعية الجزائرية الألمانية للطلبة والأكاديميين، ورابطة الجالية الجزائرية بقطر ،ونادي الطلبة الجزائريين جامعة بوتراط، ونادي الطلبة في الجامعة الإسلامية، جمعية حراء في بريطانيا، والجمعية السويدية الجزائرية، والجمعية الجزائرية الدنماركية، ورابطة الجالية الجزائرية في السعودية، ونادي الطلبة الجزائريين في الشمال الماليزي والجالية الجزائرية في النرويج ورابطة الجزائريين بإيطاليا وتجمع الجزائريين في مونتريال بكندا، والجالية في كل من النمسا وشيكاغو واليونان وسلطنة عمان و الإمارات وتنزانيا.

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة