الرئيسية / الوطنية/

المنستير: الوضع الوبائي حرج جدّا بالجهة وعمليات التلقيح متواصلة

1620072911 tunisie wmc directinfo almasdar coronavirus covid19 57 - المنستير: الوضع الوبائي حرج جدّا بالجهة وعمليات التلقيح متواصلة

يتّسم الوضع الوبائي بولاية المنستير بأنّه حرج جدّا وأنّ الجهة في حاجة إلى عدد أكثر من الأسرة بقسم الإنعاش بالمستشفى الجامعي فطومة بورقيبة بالمنستير وفق ما أفاد (وات)، الإثنين، المدير الجهوي للصحّة بالمنستير حمّودة الببّة.
وبلغ المعدل الجهوي للإصابات لكل 100 ألف ساكن 173 إصابة خلال الأيّام 14 الأخيرة إلى غاية غرة ماي 2021. وسجّلت الجهة منذ بداية انتشار الجائحة الصحيّة مجموع 18 ألف و223 إصابة بفيروس كورونا منها 471 حالة وفاة.
وأكّد المدير الجهوي للصحّة، من ناحية أخرى، بأنّ عمليّات التلقيح ضدّ فيروس كورونا المستجد تواصلت، الإثنين، على مستوى المركز الجهوي عدد1 للتلقيح ضدّ فيروس كوفيد-19 بالمنستير والمركز الجهوي عدد2 للتلقيح ضدّ فيروس كوفيد19 بقصر هلال بشكل عادي.
وأضاف أنّه ينتظر في غضون الأسبوع الجاري ستنطلق عمليذات التلقيح بالمركز الجهوي عدد3 للتلقيح، الذّي سيم إحداثه بالمكنين بمجرد وصول بعض التجهيزات من وزارة الإشراف
وسجلت الجهة الأسبوع المنقضي (من 26 أفريل الى 1 ماي) تدعيم المستشفى المحلي بقصيبة المديوني بعدد من التجهيزات الطبية بقيمة جملية قدرها 70 ألف .دينار من بينها جهاز تحليل مخبري لمتابعة مرضى السكري بقيمة 50 ألف دينار تمّ توفيرها بفضل المجتمع المدني، بحسب الببّة.
وأفاد المدير العام للمستشفى الجامعي فطومة بورقيبة، لطفي بوبكر، بأنّ مجموع أسرة الإنعاش بالمستشفى يقدّر ب32 سريرا موزعين على ثلاثة أقسام علاوة على توفّر حوالي 56 سرير أكسيجين في بقية الأقسام الأخرى.
وذكر، من ناحيته، ممثل الخليّة المحليّة لمجابهة فيروس كورونا ببلديّة المنستير والمتطوّع بالمركز الجهوي عدد1 للتلقيح ضدّ فيروس “كوفيد19” بالمنستير، حاتم حرزالله، أنّهم بصدد التقدّم في عمليّات التلقيح بالمركز باعتبار أنّ عدد المقبلين على المركز بصدد الارتفاع وهناك تطوّر في الوعي بأهميّة القيام بالتلقيح باعتباره الحل الوحيد للتصدي لهذا الفيروس وهو ما يسعدهم بعض الشيء بالرغم من التعب.
وأضاف أنّ الإشكال، الذّي مازال مطروحا بالجهة، هو عدم توفر، إلى حدّ الآن، لفريق متنقّل للتلقيح غير أنّ كلّ، الذّين لا يستطيعون التنّقل إلى المركز الجهوي عدد1 للتلقيح بالمنستير بسبب عدم توفّر كرسي متحرّك أو خضعوا إلى عمليّة جراحيّة أو كبار سن أو من حاملي الإعاقة ولا يمكنهم التحرّك والوصول بسهولة إلى المركز فإنّهم يساعدون سواء باستقبال الشخص عند وصوله أمام المركز أو يتحوّلون لمساعدة الأسرة في نقله إلى المركز.
تم
Trait? par Hejer le 2021-05-03 20:02:06
13960272 19:15:00
03-05-2021 الفرع الجامعي للتعليم الثانوي بمنوبة يدعو الى توفير العاجل لمستلزمات الوقاية منكورونا
13960272
:
الفرع الجامعي للتعليم الثانوي بمنوبة يدعو الى توفير العاجل لمستلزمات الوقاية منكورونا

منوبة 03 ماي 2021 وات (مكتب منوبة)- دعا الفرع الجامعي للتعليم الثانوي منظوريه بكافة المؤسسات التربوية إلى إيقاف العمل حالا بكل مؤسسة تربوية إعدادية أو ثانوية لم يتوفر فيها ما تعهدت بتوفيره المندوبية الجهويّة للتربية بمنوبة في جلستها مع الطرف النقابي يوم، الجمعة 30 أفريل 2021 , أو لا تتوفر فيها أدنى عناصر البروتوكول الصحي الصارم.
وأشار إلى أنّ العودة المدرسيّة، تمّت بتعقيم بعض المؤسسات فقط وبتدخل محتشم من بعض البلديّات وفي مؤسّسات دون أخرى كما لم يتوفر فيها عون مكلف بقيس الحرارة.
وحمّل الفرع في بيان أصدره مساء، الإثنين، المندوبية الجهويّة للتربية والسلط المحليّة والجهويّة بالجهة، مسؤوليّة التوفير العاجل لمستلزمات الوقاية والحماية من “جال معقم” والكمّامات والتعقيم الآني، أيضا، لكافة المؤسّسات التربوية دونما استثناء وتوفير من يتولى مهمّة قيس الحرارة وكافة الضروريات، التّي تمّ التعهّد بها من قبل المندوبية الجهوية للتربية بمنوبة وذلك بمحضر جلستها مع الطرف الاجتماعي يوم الجمعة 30 افريل 2021.
وأكّد كاتب عام الفرع الجامعي للتعليم الثانوي، عادل العزيزي، ل(وات) على ضرورة تفعيل كافّة السلط الجهويّة والمحليّة بالجهة المعنيّة بالشأن التربوي كشأن مجتمعي، دورها في تأمين ظروف السلامة من الوباء في غالبيّة المؤسّسات التربويّة بالجهة.
ودعا الفرع، في البيان ذاته، الأساتذة، الذّين استكملوا برامجهم الدراسيّة، الذّين ليست لديهم النيّة في إنجاز حصص مراجعة مع تلامذتهم، إلى عدم الإلتزام بما تبقى من حصص في موازناتهم، منبها من مغبّة إتخاذ أيّ إجراء عقابي ضدهم.
واكد على المصابين من المربيّات والمربين بأمراض مزمنة، والراغبين في الإعفاء من التدريس إلى تقديم طلبات إعفائهم مدعّمة إلى المندوبية الجهوية للتربية وإلى النقابة الأساسيّة الراجعين إليها بالنظر وذلك في أقرب الآجال حتى يتم التنسيق في عملية تعويضهم اختياريا.
واعتبر العزيزي ،ان هذه القرارات تاتي على اثر الاذن باستناف الدروس للسنوات النهائية وبعد تعهد وزارة التربية بتطبيق بروتوكول صحّي صارم يضمن أدنى شروط السلامة في ظل استشراء الوباء وتزايد عدد ضحاياه من الأسرة التربوية يوميا وحرصا من الفرع الجامعي والنقابات الاساسية للتعليم الثانوي بالجهة على تجنب الزج بعموم المربيّات والمربّين والتلاميذ في مخاطر الكورونا.

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة