الرئيسية / عالمية/

وباء التعسّف يضرب العمّال العرب

عيد العمال - وباء التعسّف يضرب العمّال العرب

الأزمات لم تأت فرادى، بل تزاحمت فوق رؤوس العمّال في غالبية الدول العربية دفعة واحدة. فيروس كورونا سكب زيتاً على نار الظلم الذي يحاصر اليد العاملة منذ سنوات طويلة، ليتركهم بلا وظائف، ولا تعويضات، ولا ضمانات ولا بدائل تؤمن مصادر رزق لعائلاتهم.

وفي عيد العمال، النقابات العمالية مشرذمة، ما بين وهن بنيوي وتبعية للسلطات، فيما تمعن الأخيرة في سياسات لا تلتفت إلى حقوق أصحاب السواعد، هؤلاء الذين يبنون الاقتصادات بالتعب ولا يحصدونه رخاءً.

“العربي الجديد” يرصد أحوال العمال العرب في عيد العمال ضمن سلسلة من التقارير…

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة