الرئيسية / عالمية/

النوبة وأهلها (38)… عن "نسيج الجميلات"

soc copy 6 - النوبة وأهلها (38)... عن "نسيج الجميلات"

أنشأت المصرية رحاب تاج الدين، ورشة أطلقت عليها “نسيج الجميلات”، لتصنيع النسيج النوبي اليدوي في قرية عرب سهيل، بمحافظة أسوان، وتوفير فرص عمل للفتيات والسيدات.

فكرة المشروع، وفقا للنوبية رحاب، بدأت منذ فترة طويلة، لكن العجز المالي كان يقف عائقا أمامها، حتى تمكنت من المشاركة في مسابقة مؤسسة” أم حبيبة”، لريادة الأعمال في أسوان، والتي تنفذها المؤسسة ضمن مشروع تنمية مهارات شباب أسوان، بالتعاون مع مؤسسة آغا خان والحكومة الكندية، وحصلت على القيمة المالية التي بدأت بها مشروعها.

وقبل افتتاح المشروع، توضح رحاب:” أنها استدعت أحد المدربين من محافظة بني سويف، ليقوم بتعليم الفتيات والسيدات العاملات معها صناعة النسيج اليدوي بالنول الخشبي، وقضى معهن في القرية مدة ثلاثة أشهر، حتى أتقنّ الصناعة”.

بدأ المشروع في الإنتاج في يوليو/ تموز عام 2019، وتقول رحاب:” بعد الافتتاح لم أتوقف عن تطوير المشروع وابتكار أفكار جديدة، فأنا أدخل على السجاد الطابع النوبي من رسومات وأشكال مميزة”.

وتكمل الثلاثينية المصرية”: أبتكر حاليا أشكالا بأحجام مختلفة، ولها استخدامات متعددة، من خلال النول الخشبي الذي يبلغ مقاسة مترين في ثلاثة أمتار، وتُشد عليه خيوط من القطن، كما أن الرسم يتم باستلهام أشكال نوبية، وباستخدام الصوف الطبيعي في صناعة السجاد اليدوي”.

وتأمل المتحدثة أن يكون مشروع “نسيج الجميلات” فرصة لتمكين أي امرأة وتحقيق جزء، وإن كان بسيطا، من استقلالها المادي، وأيضا التعريف بالتراث النوبي في ما يتعلق بمجال الأعمال اليدوية.

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة