الرئيسية / عالمية/

مصر: السجن 8 سنوات لطالب الجامعة الأميركية المدان بهتك عرض قاصرات

EcSD9JrXQAUhVox - مصر: السجن 8 سنوات لطالب الجامعة الأميركية المدان بهتك عرض قاصرات

عاقبت محكمة جنايات القاهرة المصرية، الأحد، طالب الجامعة الأميركية أحمد بسام زكي بالسجن مدة 8 سنوات بعد إدانته بهتك عرض فتيات قاصرات، وتهديدهن عن طريق إرسال صور جنسية لهن.
وأحالت النيابة العامة المتهم إلى المحاكمة الجنائية بعد ثبوت تورطه في العديد من وقائع التحرش الجنسي بين عامي 2016 و2020، ومنها الإتيان بأمور وإيحاءات وتلميحات جنسية مع فتاة لم تتجاوز الثامنة عشرة، وإرساله صوراً ذات طبيعة جنسية عبر تطبيق محادثة، وتعمد مضايقتها بإساءة استعمال أجهزة الاتصالات.
وبينت تحقيقات النيابة أن المتهم تحرش جنسياً بفتاة أخرى خلال مكالمة هاتفية بينهما، إذ أتى خلالها بإيحاءات وتلميحات ذات طبيعة جنسية، فضلاً عن تعمده مضايقتها بتكرار الاتصال بها، ومراسلتها من دون رضاها أو وجود مقتضى لذلك.
ومثل المتهم أمام المحكمة في وقت سابق، لاتهامه بهتك عرض ثلاث فتيات لم يبلغن 18 سنة، وتهديدهن، وإفشاء أمور خادشة لشرفهن، وكان تهديده مصحوباً بطلب استمرار العلاقة معهن.
وأقامت النيابة العامة الدليل على المتهم مما تحصل من إقراراته بالتحقيقات، وشهادات المجني عليهن، وعدد من الشهود، وما أسفرت عنه تحريات الشرطة، وما قدمته المجني عليهن من رسائل نصية، وصور ملتقطة للمحادثات التي أُجريت بينهن وبين المتهم، وما أثبته تقرير مصلحة الطب الشرعي من احتواء العينة المأخوذة من المتهم على تعاطي الحشيش المخدر.

واشتبكت مؤسسات المجتمع المدني في مصر مع القضية بعد الانتشار الواسع لوسم #المتحرش_أحمد_بسام_زكي، وتبني حساب Assaultpolice “بوليس الاعتداءات الجنسية”، على موقع “إنستغرام”، نشر شهادات المعتدى عليهن من قبل الطالب، وبعضهن دون السن القانونية.
ويعتبر التحرش الجنسي جريمة وفق القانون المصري، وتصل عقوبة مرتكب جريمة التحرش، سواء كان لفظياً أو فعليا أو سلوكياً، أو عن طريق الهاتف أو الإنترنت، إلى السجن مدة تترواح ما بين 6 أشهر و5 سنوات، بالإضافة إلى غرامة مالية، ورغم ذلك، فإن أغلب الفتيات لا يحررن محاضر رسمية بوقائع التحرش، ما يجعل الظاهرة المجتمعية مستترة رغم انتشارها.

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة