الرئيسية / عالمية/

فريق مرسيدس يجري تغييرات مهمة للتطور بعالم الفورمولا 1

1166275095 - فريق مرسيدس يجري تغييرات مهمة للتطور بعالم الفورمولا 1

أعلن فريق مرسيدس المشارك في بطولة العالم للفورمولا واحد، الجمعة، تعيين مايك إليوت، مدير التكنولوجيا الحالي، مديراً تقنياً بدلاً من جيمس أليسون، الذي تمت ترقيته إلى منصب كبير المسؤولين التقنيين.

وسيسلم جيمس مهام عمله اليومي الذي شغله منذ عام 2017، إلى إليوت في الأول من تموز/ يوليو المقبل، على أن يركز اهتماماته على التحديات التي ستواجه الفريق المتوج بلقب السائقين والصانعين معاً في الأعوام السبعة الأخيرة، في حين تتحضر البطولة العالمية للانتقال إلى حقبة جديدة في ظل قوانين جديدة في العام المقبل.

وأكد أليسون أن الوقت قد حان للعب دور آخر مع “الأسهم الفضية”، وقال “أنا مؤمن بأن للناس صلاحية محددة في أدوار مهمة في هذه الرياضة”، مضيفا “قررت أن أتنازل عن دوري كمدير تقني من أجل تمرير العصا في الوقت المناسب للفريق ولي”.

وتابع “استمتعت بقضاء أربعة أعوام ونصف العام كمدير تقني، وكان لي شرف قيادة الجهود التقنية للفريق في هذه الفترة. من الرائع أن يخلفني مايك (إليوت)، وهو مهندس استثنائي في مجموعة رائعة من القادة الكبار في الفريق”.

وأثنى أليسون على خلفه الذي، بحسب قوله، “سيجلب النضارة للمنصب، على أمل أن أتمكن من متابعة التعاون الناجح مع مهماتي الجديدة ككبير المسؤولين التقنيين، والتركيز على مضاعفة قدراتنا في المجلس ودعم (مدير الفريق النمساوي) توتو (وولف) مع التحديات الأساسية التي سنواجهها في المستقبل القريب”.

وانضم إليوت، الذي بدأ مسيرته في الفورمولا واحد مع ماكلارين في عام 2000، بعدما سبق له أن عمل مع رينو، إلى مرسيدس في عام 2012 كرئيس قسم الانسيابية، قبل أن يشغل منذ عام 2017 منصب المدير التكنولوجي. 

وقال “كان لي شرف العمل مع جيمس في بداية مسيرتي مع رينو وفي الأعوام الأربعة الأخيرة في مرسيدس”. وحيّا وولف أيضاً تأثير أليسون على الحظيرة الألمانية التي انضم إليها في عام 2017 قادما من فيراري، علماً أنه سبق له أيضاً أن عمل مع بينيتون ورينو خلال أعوام فوزهما بالألقاب العالمية.

وسيطر مرسيدس على مقدرات الفئة الأولى منذ عام 2014 مع بدء حقبة محركات الهايبريد (الهجينة)، فقاد البريطاني لويس هاميلتون للفوز باللقب 6 مرات والألماني نيكو روزبرغ مرة (2016)، في حين أحكم قبضته على لقب الصانعين من دون مشاركة أحد.

وافتتح هاميلتون، الساعي للقب ثامن قياسي لفك ارتباطه مع الأسطورة الألماني ميكايل شوماخر، الموسم الحالي بفوز رائع في باكورة الجولات على حلبة صخير البحرينية بعد صراع الأمتار الأخيرة مع سائق ريد بول الهولندي ماكس فيرشتابن.

(فرانس برس)

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة