الرئيسية / عالمية/

"بنترست" تنشئ كياناً قانونياً في تركيا لتجنب الحظر

1231468752 - "بنترست" تنشئ كياناً قانونياً في تركيا لتجنب الحظر

أصبحت منصة مشاركة الصور “بنترست” أحدث شركة وسائط اجتماعية توافق على إنشاء كيان قانوني في تركيا، للامتثال لقانون وسائل التواصل الاجتماعي المثير للجدل.

قال نائب وزير النقل والبنية التحتية، عمر فاتح سايان، إن موقع “بنترست” عيّن ممثلاً قانونياً في تركيا يوم الجمعة. وأوضح سايان أن هذه الخطوة تعني أن جميع منصات التواصل الاجتماعي، التي تضم أكثر من مليون مستخدم في تركيا، تلتزم الآن بالقانون لمواصلة العمل في البلاد.

فرضت تركيا حظراً على الإعلانات على “تويتر” و”بيريسكوب” و”بنترست” في يناير/ كانون الثاني، كجزء من سلسلة من الإجراءات التي تهدف إلى إجبار شركات التواصل الاجتماعي على تعيين ممثلين قانونيين في تركيا للتعامل مع شكاوى المحتوى.

وتعرضت الشركات التي عجزت عن تعيين ممثلين رسميين للغرامات، وتلا ذلك حظر الإعلانات. وكانت العقوبة التالية لذلك، حال عدم تعيين ممثلين قانونيين لها، هي تخفيض النطاق الترددي الذي من شأنه أن يجعل استخدام منصاتهم بطيئاً للغاية.

بموجب القانون، يكون الممثلون المحليون لشركات التواصل الاجتماعي مسؤولين عن الرد على الطلبات الفردية لإزالة المحتوى الذي ينتهك الخصوصية والحقوق الشخصية في غضون 48 ساعة، أو تقديم أسباب الرفض. وستكون الشركة مسؤولة عن الأضرار إذا لم يحذف المحتوى أو يحظر في غضون 24 ساعة.

يشترط القانون أيضاً تخزين بيانات وسائل التواصل الاجتماعي في تركيا، ما يثير مخاوف في بلد تتمتع فيه الحكومة بسجل حافل من التضييق على حرية التعبير.

انتقدت جماعات حقوق الإنسان وحرية الإعلام القانون، قائلة إنه يرقى إلى مستوى الرقابة وينتهك الحق في الخصوصية والوصول إلى المعلومات.

في مارس/آذار الماضي، أعلن سايان أن “تويتر” تعتزم تعيين ممثل لها في تركيا. وعينت شركة “فيسبوك” في يناير/كانون الثاني ممثلاً لها في البلاد.

(أسوشييتد برس، العربي الجديد)

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة