Business is booming.

صفاقس: إجتماع اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث ودعوات لمراجعة توقيت حظر الجولان

اكدت اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث وتنظيم النجدة بصفاقس، خلال اجتماع عن بعد، انعقد مساء اليوم الخميس، بمقر الولاية، أن الوضع الصحي بالجهة يستدعي اليقظة والحذر الضروريين، واتخاذ إجراءات في حجم الإجراءات التي اتخذتها اللجنة العلمية الوطنية لأزمة كوفيد، ليلة أمس الأربعاء.

وأجمع المتدخلون من معتمدين ورؤساء بلديات على ضرورة مراجعة توقيت حظر الجولان بالنسبة لأصحاب المقاهي والمطاعم والأسواق الأسبوعية من أجل تفادي ما يمكن أن يسببه هذا التوقيت من حالة احتقان لدى أهل القطاع، وذلك من خلال دعوة اللجنة الوطنية العلمية لمجابهة أزمة الكوفيد إلى تخصيص توقيت خاص بهم.

من جهتهم، دعا عدد من أعضاء مجلس النواب في تدخلاتهم إلى ضرورة التمديد في توقيت حظر الجولان بالنسبة للمقاهي والمطاعم، والنظر في إمكانية فتح الأسواق الأسبوعية سيما منها المتعلقة بالخضر والغلال خلال شهر رمضان من أجل فسح المجال للمواطنين للتسوق، وذلك مع توخي الحذر في تطبيق البروتوكول الصحي.

وفي رده على التدخلات، أعرب والي صفاقس، أنيس الوسلاتي، عن تفهمه لتذمر أصحاب المقاهي والمطاعم من توقيت حظر الجولان الذي أقرته اللجنة الوطنية العلمية لمجابهة أزمة الكوفيد، لما سوف يسببه من تبعات مادية موجعة بالنسبة لهم، مشيرا إلى أن الإجراءات التي أقرتها اللجنة العلمية الوطنية هي إجراءات إدارية تهدف إلى ضمان السلامة والصحة لجميع المواطنين.

من ناحيته، ذكر المدير الجهوي للصحة بصفاقس، جوهر المكني، أن عدد الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا بجهة صفاقس بلغ 716 حالة منذ بداية ظهور الجائحة الوبائية، مشيرا إلى أن نسبة التلاقيح المجراة في جهة صفاقس منذ انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كوفيد، بلغت إلى حد الآن، أكثر من 63 بالمائة، وذلك لفائدة أعوان الصحة في الخط الأول، والأشخاص الذين تفوق أعمارهم 75 سنة.

هب