Business is booming.

فينيسيوس يكشف سر تألقه أمام ليفربول بالأبطال

كشف النجم البرازيلي الشاب فينيسيوس جونيور مهاجم نادي ريال مدريد الإسباني، عن السبب الحقيقي لتألقه الكبير في المواجهة، التي انتصر فيها “الملكي” على ضيفه ليفربول، بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، ضمن منافسات ذهاب ربع نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا، ليل الثلاثاء.

ونقلت شبكة “بي إن سبورتس” القطرية، عن النجم البرازيلي الشاب فينيسيوس جونيور قوله، بعد انتهاء المباراة: “المدرب زين الدين زيدان يحثني دائماً على المواصلة والاستمرار، ويخبرني بأن أفضل لحظاتي في كرة القدم ستأتي، وها قد جاءت أمام نادي ليفربول الإنكليزي”.

وتابع: “بالنسبة لي لا يوجد شيء أفضل من تسجيل هدفين بقميص ريال مدريد. أنا سعيد للغاية وأريد تقديم مباريات كثيرة ورائعة مع الفريق، وأريد المواصلة على هذا المستوى، بعدما استمعت لنصائح رفاقي، وتمكنت من هز شباك ليفربول”.

وأضاف: “أشعر بالسعادة لأنني ساعدت ريال مدريد، وقدمت أفضل ما لدي. صحيح أن المنتقدين يواصلون التحدث، وأنا مستمر بأداء عملي، وزملائي يمنحونني الثقة والقوة، التي أحتاجها دائماً، وتوني كروس أسطورة مذهلة، ولا أحد يستطيع اللعب مثله، ولديه الكثير من الميزات”.

وختم فينيسيوس جونيور حديثه بقوله: “لقد عملنا كثيراً قبل المباراة ضد ليفربول، وعلينا الآن اللعب بهذه الطريقة والاستمرار بها، والمدرب زين الدين زيدان يمنحنا الراحة الذهنية بشكل دائم، من أجل القيام بما قُمنا بالتدرب عليه”.

يذكر أن النجم البرازيلي الشاب فينيسيوس جونيور صاحب العشرين عاماً، قد تعرض للعديد من الانتقادات القاسية من قبل جماهير نادي ريال مدريد، ووسائل الإعلام الإسبانية، نتيجة عدم قدرته على ترجمة الفرص، التي تتاح له إلى أهداف أمام منافسيه، لكنه استطاع إثبات قدرته من خلال تسجيل ثنائية في شباك ليفربول.